>

أشعل مقطع فيديو لحفل زفاف مصري الجدل والغضب بمواقع التواصل الاجتماعي في الايام القليلة الماضية بسبب الاسلوب الجديد والغريب.

وظهرت العروس، وهي تنتظر عريسها بفستان الزفاف، داخل غرفة نوم بأحد الفنادق الكبرى، بصحبة صديقاتها اللاتي ظهرن بالروب الستان من اللون الذهبي.

وبعدها دخل العريس فجأة مرتديا روب ستان أسود، واقترب من عروسه، فاحتضنها بشدة على السرير، لتتعالى الزغاريد على نغمات المهرجانات الشعبية.

وتبادل العريس وعروسته مشروبا، بينما التقطت لهما الصور التي باتت تتداول بسرعة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي وسط ردود فعل غاضبة.

وهاجم رواد السوشال ميديا هذا الأسلوب الجديد للزفاف وانتقدوا جرأة جلسة التصوير، في حين رأها البعض حرية شخصية



شارك برأيك

‫14 تعليق

  1. اخيييييه تفاهه ما بعدها تفاهه و قلة أدب . عشان الشهرة الناس صارت بتقلع هدومها و تصور غرف نومها !!!

  2. تفاهة وسفاقة وقلة تربية جزء منحل من المجتمع لابد ان يحاكم بتهمة الفجور والانحلال الاخلاقي في مجتمع مسلم ومسيحي يرفض هذا التصرف .

  3. سفالة وقلة ادب وانعدام الاخلاق.. دي طقوس غير المسلمين. وان كانوا غير مسلمين يجب ان يحترموا تقاليد واخلاق المسلمين وعدم النشر

  4. اقذرر واوسخ واوطى من كدا ماقد شفت حتى الكفار ماسووها بس انعدام الرجوله والغيره والحياء وخوف الله تطلع اوسخ واقذر التصرفات من الاشكال اللي زي كدا الله يقلعكم يارب ولايبلانا

  5. مستحيل الفيديو يكون في مصر دول ناس مش مصريين … مستحيل
    لا اقصد التصرف اقصد الملامح والاستاذ اللي يقولك الاتراك مابيزغرطوش اساسا الزغروطة دخلت مصر مع الخلافة العثمانية

  6. الحمدلله الذي عافا بلادنا من هذه المشاهد
    اللهم لاشماته

    1. الحمدلله الذي عافانا وعافا بلادنا من هذه المشاهد
      اللهم لاشماته

      1. الفرح طلع في لبنان يا اقذر شعب علي اطهر ارض .. يا ارامل ترامب

  7. امر مش طبيعي ولبسهم عليه علامات استفهام
    لكن في حفلات زفاف لعرب مسلمين ، المحتشمه فيهم لابسه فوق الركبه بشبر

  8. الله اكبر الله اكبر خلص الناس اتجنت واستخف عقلها تعمل اي شئ يخطر او لا يخطر على البال هو اه اللي يحصل ياجدعان اكيد اكيد مثل ماذكرت سابقا هنالك استهداف للغر بعقول شبابنا المسلم اشخاص منظمات تستغل الشباب المسلم بحجة الشهره والمال وخصوصا الان الناس في عازه وقلة الارزاق والعمل الا يكفي الكارثه بل الطامه الكبرى ومايحصل في اليوتيوب والفضائح وقلة الدين والقيمه والشحاته على اللايكات للانضمام الى قنواة المهزله والضحك على الذقون هذا الى جانب جمعهم التبرعات والهدايا من المحسنين شحاته مقنعه بالاضافه الى المقالب الفاشله والروتينات المكرره الممله وتمثيل مقاطع مخزيه ومؤرفه وفضح المستور كذبا او صدقا بين العوائل المسلمه ابتداءا من الاب والام وانتهاءا بالابناء والاحفاد وما يزيد الطين بلى دخول الاجداد والجدات والمهازل التي تحدث يقشعر لها الابدان وكل هذا في كفه ووصفات العلاجات للامراض والبشره والحسد والسحر بكفه ثانيه ولا يكتفي البعض بهذا فقط فقسم كبير منهم اصبحوا يفتوا في الدين والعلاقات الزوجيه والانسانيه وتربيه الاطفال مع عدم وجود خلفيه علميه او شهاده تؤهلهم ان يفتوا بهذا وبأعترافهم هم انفسهم بذلك بأن كثير منهم يادوب يفك الخظ هذا اذا لم يكن امي انا لا اعيب لانه امي او اميه انا اعيب لانهم يفتون بشئ ليس لهم به معرفه او درايه وتحدث بسببهم كوارث رحم الله امرئ عرف قدر نفسه الله يصلح حالنا وحال جميع المسلمين يامجيب الدعاء امين

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *