>

قضى سبعة أطفال من عائلة واحدة في حريق نشب بسكن يقع بالحي القديم في العاصمة السورية دمشق، الأربعاء، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء السورية “سانا”.

وقال مسؤول بشرطة دمشق للوكالة أن الأخوة الذين قضوا في الحادث تتراوح أعمارهم بين 3 و 13 سنة، من عائلة عرنوس، مضيفا أنه تم نقل جثثهم إلى مستشفى قريب من المنطقة.

وذكرت “سانا” أنه لم يعرف لحد اسبب نشوب الحريق الذي بدأ مساء الثلاثاء بالطابق الرابع لمبنى مسببا مقتل سبعة أخوة إضافة الى خسائر كبيرة بالعمارة، الا أنه يمكن أن يكون بسبب سخان كهربائي.

وقال مسؤول بالمطافىء أن النيران تسببت في سقوط سقف المبنى.

كما زار رئيس الحكومة عماد خميس موقع الحريق في نفس اليوم حسبما أفادت به الوكالة.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. لا حول ولا قوة إلا بالله..

    وماذا بعد يا أهل سوريا!! أما كفاكم ما فعلتموه بقلوبنا؟!! أو لاتريد الحياة منحكم إبتسامتها وتريحنا من دمع العيون..

    قلوبنا تدمع عليكم قبل المُقل ولا نقول إلا إنا لله وإنا إليه راجعون..

  2. انا لله وانا اليه راجعون .. حادثة تفطر القلب ..
    الله يرحمهم ويصبر أمهم وأبوهم …
    بالنسبة لمذيع الاخباريّة السوريّة ما فعله أمر عادي يحدث يوميا في سوريا الاسد .. لكنّ ما سلط الضوء عليه هو حجم الفاجعة .. هذا هو السبب الذي جعل وسائل التواصل الاجتماعي تضج بهذه المقابلة المهزلة ..المذيع لم يبتكر شيئاً جديداً فهكذا تعلم هو وغيره وهكذا درسوا وهذا هو نمط واسلوب الاعلام التابع للنظام ..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *