ظهرت جميع مذيعات القنوات الرئيسية في أفغانستان يوم أمس الأحد وهن يرتدين ” البرقع ” ويغطين وجوههن وذلك على خلفية القرار الذي أصدرته حركة طالبان بخصوص ارتدائهن للنقاب .

حيث كانت قد أعلنت حركة طالبان بأن أمس الأحد هو آخر مهلة للمذيعات لكي يقوموا بتغطية وجوههن أثناء ظهورهن وتقديمهن البرامج على الشاشات تنفيذا للأحكام الخاصة بملابس النساء كما تراها .

وظهرت مذيعات النشرات الصباحية وهن يرتدين النقاب بعد أن كن يرتدين الحجاب فحسب بعدما بدأت وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر التابعة لطالبان في تنفيذ القرار الذي وصفوه بأنه (غير قابل للتفاوض) .

وجاء هذا القرار بعد أيام من إصدار السلطات لأوامر للنساء بارتداء البرقع في الأماكن العامة وتغطية وجوههن .. وحذر قادة حركة طالبان من أن الموظفات الحكوميات اللاتي لن يلتزمن بالقواعد الجديدة الخاصة بالثياب سوف يتم فصلهن .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.