>

يزف فوز الزعيم الاشتراكي فرانسوا هولاند سيدة أولى جديدة الى قصر الإليزيه ويدفع بها تاليا الى غمار الساحة السياسية والعامة. والمعنيّة هنا هي صحافية «باري ماتش» لعشرين عاما، فاليري تريرفيلر، التي اتخذها الرئيس الجديد شريكة له بدون زواج… على غرار حاله مع سيغولين رويال، مرشحة الاشتراكيين للرئاسة في 2007 وأم أبنائه الأربعة.
«ديلي تليغراف» البريطانية استغلت هذه المناسبة لتلقي بالأضواء على تريرويلر وأيضا على نظيراتها في عدد من عواصم العالم… وفي ما يلي حصادها:

فاليري تريرويلر
العمر: 47 عاما
المهنة: صحافية سياسية
المظهر: تتوخى حياة البساطة وتكره البهرج والبريق، وتشتري ملابسها من أكشاك الأسواق الشعبية كما تقول.
الصورة العامة: تلقب باسم كلاب الحراسة الشرسة «الروتويلر» (ربما لأنه يتقفّى مع «تريرويلر»). ويُعتقد أنها وراء تخفيف هولاند وزنه بأكثر من 10 كيلوغرامات، وأيضا وراء تخليه عن المزاح الذي اشتهر به لأن هذا في رأيها «لا يتناسب وهيبة رجل الدولة». لكنها سعيدة، كما تقول، لأنه ألقى على عاتقه مهمة التسوّق والطبخ. يُعرف عنها أيضا أنها صفعت زميلا لها في العمل بعد تعليق له اعتبرته تحرشا جنسيا بها.

أسماء الأسد
العمر: 36 عاما
المهنة: مصرفية استثمارات سابقا ومتفرغة حاليا لدورها كسيدة سوريا الأولى
المظهر: واجهت موجات وراء أخرى من النقد على ميلها للإنفاق بدون حساب وللبذخ الصارخ في أزيائها مقارنة بالمستوى المعيشي السوري العام.
الصورة العامة: تنتقد في الغرب أيضا على الأقل بسبب ما يبدو من عدم انشغالها باللهب طويل الأمد في شوارع بلادها، وعجزها عن كبح جماح زوجها في تصديه لثورة خلفت نحو 10 آلاف شخص حتى الآن. وهي محظورة حاليا من دخول أراضي الاتحاد الأوروبي (عدا بريطانيا لأنها مولودة في غرب لندن حيث نشأت وعاشت حتى زواجها).

ميشيل أوباما
العمر: 48 عاما
المهنة: بعد تخرجها بشهادة في الحقوق، عملت نائبة لمدير الشؤون العامة والخارجية بمستشفيات جامعة شيكاغو. تفرغت في الآونة الأخيرة لمهام السيدة الأولى (الخيرية) ورعاية ابنتيها من الرئيس باراك اوباما، ماليا وشاسا.
المظهر: احتفت بها دوائر الموضة لاختياراتها في الأزياء، ومنحها القراء لقب «المرأة الأكثر أناقة في العالم» في عدد من مجلات النجوم الصقيلة. تميل عموما الى الأزياء التي تكشف عن ساعديها اللتين تشيان بحبها للتمارين الرياضية.
الصورة العامة: تُعتبر نموذجا يحتذى للنساء وصوتا يعبّر عن آمال الفقراء، كما يُعرف عنها ولاؤها الكامل لزوجها وقضاياه العسيرة التي يناضل ضد الكونغرس من أجلها (مثل ضمان الدولة الرعاية الصحية للفقراء وذوي الدخل المحدود).

سمانثا كامرون
العمر 41 عاما
المهنة: سابقا مديرة الإبداع والتجديد في «سميثسون» لمنتجات القرطاسيية. عادت في الآونة الأخيرة للعمل مستشارة خاصة للتسويق.
المظهر: مهتمة باتجاهات الموضة حكما على حضورها مختلف عروض الأزياء في لندن. تحرص على الخلط بين «الأوت كوتور» و«الشعبي»… بشكل موفق تبعا للخبراء.
الصورة العامة: ابنة بارونيت وريث ولهذا فهي تضفي شيئا من «البريق» على حزب المحافظين. لا طموحات سياسية لها وتفضل عموما استقلالها الوظيفي والانصراف لرعاية أبنائها.

كارلا بروني
العمر: 44 عاما
المهنة: سوبر موديل سابقة ومغنية. نشطت خلال سنواتها بالإليزيه في الأعمال الحيرية وصارت سفيرة عالمية لحماية الأمومة والطفولة من الإيدز.
المظهر: كما يتوقع المرء من سوبر موديل سابقة، فهي تكاد لا تظهر إلا بآخر صيحات «الاوت كوتور»، لكن قامتها الرشيقة تحيل هذا مريحا للعين.
الصورة العامة: اشتهرت قبل زواجها من نيكولا ساركوزي بسلسلة طويلة من العلاقات النارية مع مشاهير الفن بمن فيهم ميك جاغر وإيريك كلابتون. يقال إنها ناءت تحت ضغوط الحملة الرئاسية الأخيرة وشراستها بحيث أنها فطمت رضيعتها جوليا، المولودة في اكتوبر / تشرين الأول الماضي، قبل الأوان.



شارك برأيك

‫27 تعليق

  1. بصراحة فرررررررررررررررررق كبير بين زوجات الرؤساء الغرب مع اختلاف نمط واسلوب الحياة
    والهوانم اللي عنا فررررررررررررررررق كبير والله

    1. هههه تسلم يارب كلو من زوءك
      انا اقصد انا ما بحبش التصاوير والشهرة ودي عينها محولة وما بتعلافش تلبس وزءها وحش من كلام الستات ده
      ههههانا بكفيني قصر ب10 تدوار وخدم وحشم وليمزوين لزوم المشاوير والشوبنج يعني
      وشوي المازات وووووو ما عنديش وقت اعد
      تبت تبا للتواضواع وازاي ااقدر عليه انا

  2. وجايه على نفسك ليه كده
    انت مش كتير عليكي قصر بس فى الجنه انشاء الله هههههههههههههههههههه

    1. ماشي الحال الحمدلله
      بس يارب أتخرج ع خير ولو أنو لسى بدري ع التخرج
      دعواتك ليه

    1. hahahahahahahahahaha vraiment tu m’a fait rire de bon coeur merci ma voisine la tunisienne tu est sympathique et salam a tout nos voisins les tunisiens

      1. avc plaisir chère algerian woman oumchahou..passe un gd bonjour au peuple le plus honorable .. que Dieu vs bénisse ts

    1. كمسلمين لا يجب علينا ان نتكلم في خلق الله فهو يخلق ما يشاء و كيفما يشاء و تحياتي اليك يا شيرين المصرية

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *