أعلن الداعية الإسلامي عبد الله رشدي وفاة زوجته مساء أمس السبت في تغريدة له عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة “تويتر” .

كتب عبد الله رشدي في تغريدته: “انتقلت إلى رحمة الله تعالى زوجتي الحبيبة بعد عشرة دامت خمس عشرة سنة، كانت فيها الزوجة المحبة ورفيقة الدرب الوفية” .

تابع: “مضى أمر الله أن نفترق اليوم على أمل أن ألتقيها في جنات الخلد إن شاء الله .. صلاة الجنازة غدا الأحد بمسجد السيدة نفيسة بالقاهرة عقب صلاة الظهر” .

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. يعنى مترحمتيش هنا يسلق لق يامو قلب حونين والا علشان مش مسيحية يعنى !!!
    ربنا يرحمها

  2. في ناس الله يكتب لهم الخير حتى في وفاة زوجاتهم !! وكذلك رحمة للزوجات انفسهن
    مما يروى عن الحميراء انها روت فقالت :
    رجَع إليَّ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ذاتَ يومٍ مِن جِنازةٍ بالبقيعِ وأنا أجِدُ صُدَاعًا في رأسي وأنا أقولُ : وارَأْسَاه قال : ( بل أنا يا عائشةُ وارَأْسَاه ) ثمَّ قال : ( وما ضرَّكِ لو مِتِّ قبْلي فغسَلْتُكِ وكفَّنْتُكِ وصلَّيْتُ عليكِ ثمَّ دفَنْتُكِ ) ؟ قُلْتُ : لَكأنِّي بكَ أنْ لو فعَلْتَ ذلك قد رجَعْتَ إلى بيتي فأعرَسْتَ فيه ببعضِ نسائِك فتبسَّم رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ثمَّ بُدِئ في وجَعِه الَّذي مات فيه
    الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : ابن حبان | المصدر : صحيح ابن حبان
    بدل ما تقول له وان مت ادخل الجنة يا رسول الله صلوات الله عليه واله ؟؟ قعدت تقول له تروح تتزوج وبتاع ؟؟!! وانتي مالك ؟

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *