>

في تصريحات للسفير المصري بالجزائرأيمن مشارفة ” لقنتة النهار الجزائرية حول واقعة تجاهل كابتن المنتخب الجزائري رياض محرز مصافحة رئيس الوزراء المصري المهندس مصطفى مدبولي خلال تسلم ميداليات وكأس بطولة أمم إفريقيا 2019 .

قال أن حركة محرز كانت عفوية وغير مقصودة وإن محرز كان يرغب في تسلم الكأس بشكل سريع وأنه سلم على الكل بعد تسلمه الكأس .

وأن مواقع التواصل الاجتماعي أعطت للواقعة أكثر مما تستحق وتناولته بشكل سلبي وأنه لا يجب أن نخلط بين الرياضة والسياسة أو أشياء أخرى فما حدث كان احتفال رياضي طبيعي .

وقال مشارفة : ” لا نرد على إشاعات بل نتحدث عن واقع .. والواقع يقول أن العلاقات بين البلدين طيبة فليس هناك أفضل من أن يلتقي الرئيسين المصري والجزائري ويؤكدان على متانة تلك العلاقات ” .

وهنأ السفير المصري الشعب الجزائري على التتويج بالكأس وقال إن رفقاء رياض محرز يستحقون الفوز بالكأس بعد ظهورهم بقدرات فنية كبيرة خلال البطولة .

 

 

 

 




شارك برأيك

تعليقان

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *