>

وعد مدرب ميلان الإيطالي، فيليبو إينزاغي، بأن ينطلق ناديه، الذي توج ببطولة أوروبا 7 مرات، من موقعه الحالي في وسط الترتيب، وأن يعود “عظيما” مرة أخرى.
وقال إينزاغي: “قدمنا بعض المباريات الجيدة إلى جانب بعض المباريات الأقل نوعية، لكني لم أقل إنني أملك عصا سحرية”.
وأضاف إينزاغي قوله: “هناك فرق أخرى كثيرة تعاني مثل نابولي وإنترناسيونالي وعلينا التحلي بالصبر، لكني على ثقة بأننا سنكون فريقا عظيما من جديد قريبا”.
وقال إينزاغي مهاجم يوفنتوس وميلان ومنتخب إيطاليا السابق: “آمل أن تكون هذه لحظة ميلان”.
وكان إينزاغي، الذي لا يملك خبرة في تدريب الفرق الكبيرة، تولى تدريب ميلان قبل بداية الموسم الحالي وكله أمل في تحسين أداء الفريق الذي احتل المركز الثامن في الموسم الماضي.
وفاز ميلان في 5 من 14 مباراة خاضها خلال الموسم الحالي، ويحتل المركز السابع برصيد 21 نقطة.
وأشاد إينزاغي بلاعب وسطه المهاجم الياباني كيسوكي هوندا الذي أحرز 6 أهداف في الدوري الإيطالي هذا الموسم قائلا: “إنه يقوم بأشياء جيدة للغاية.. لقد امتعنا بـ6 أهداف إلا أنه مهم أيضا عندما لا يهز الشباك.. فهو مهم للغاية للفريق من خلال سلوكه والتزامه”.
ولم يفز ميلان بلقب الدوري الإيطالي منذ عام 2011، حين كان تحت قيادة مدربه السابق ماسيميليانو أليغري.



شارك برأيك

تعليقان

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *