>

تعرض مهاجم أي سي ميلان الإيطالي، ماريو بالوتيلي، إلى مضايقات عنصرية خارج مركز تدريب للمنتخب الإيطالي بمدينة فلورانس.
وندد رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، جايانكاردو أبيتي، بالمضايقات العنصرية واصفا إياها بأنها “سلوك غير مقبول”.
وأضاف: “لا ينبغي أن يحدث هذا، وسنأخذ ما وقع بعين الاعتبار”.
وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها بالوتيلي للمضايقات العنصرية منذ عودته إلى إيطاليا من نادي مانشستر سيتي الإنجليزي بقيمة 19 مليون جنيه استرليني عام 2013.
فقد تعرض لمضايقات بعض أنصار نادي روما أثناء مباراة للدوري الإيطالي الأول.
ولكن أبيتي قال في حديث لصحيفة إيطالية: “المهم أنهم قلة لا يعيرون اهتماما للتعايش المدني”.
وقال زميل بالوتيلي في المنتخب الإيطالي، تشيرو إيموبيل: “في عام 2014 لا ينبغي لنا أن نعالج العنصرية، علينا أن نطور أنفسنا كأمة”.
وأضاف: “لحسن الحظ أن ماريو حافظ على هدوئه، نعرف أن هذا الأمر غاية في الخطورة، لا نريد أن نستغرق في نقاشه داخل المجموعة”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *