قاد النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا منتخب بلاده الأولمبي للفوز بالميدالية الذهبية الأولى في تاريخ البرازيل بعد الفوز على نظيره منتخب المانيا بركلات الحظ الترجيحية 5-4 بعد التعادل 1-1 في اللقاء الذي أقيم على ملعب (ماركانا) , وذلك في نهائيات كرة القدم بأولمبياد ريو دي جانيرو التى أقيمت في البرازيل ( ريو 2016 ).
بداية الشوط الاول من المباراة كانت قوية وسريعة من كلا الجانبين وسط وأفضلية نسبية لصالح المنتخب البرازيلي , إلا ان اللعب إنحصر في متوسط الملعب في ظل الندية القوية بين المنتخبين , قبل أن يتمكن النجم البرازيلي ( نيمار دا سيلفا ) من إفتتاح النتيجة بعد ضربة حرة تحصل عليها ليسددها ببراعة في الشباك , عند الدقيقة ” 27 ”.
تراجع المنتخب البرازيلي بعد هدف التقدم مما جعل المنتخب الألماني يضغط بقوة في محاولة لتعديل النتيجة مبكراً , حيث سدد اللاعب ماير كرة قوية داخل منطقة الجزاء لكن الحارس تصدى لها ببراعة في الدقيقة ” 32 ” , وفي الدقيقة ” 35 ” تصدى العارضة لكرة رأسية من نجم المنتخب الالماني بيندر لتضيع فرصة هدف محقق.
واصل المنتخب الألماني أفضليته في نهاية الشوط الاول باحثاً عن هدف التعادل , إلا أن العارضة الأفقية وقفت بجانب المنتخب البرازيلي مرة اخرى مانعة هدف محقق للمنتخب الألماني , لتمر الدقائق المتبقية من زمن الفترة الأولى , قبل ان يطلق حكم المباراة نهاية الشوط الأول بتقدم المنتخب البرازيلي بهدف نظيف عن طريق نيمار.
الشوط الثاني كان قوياً من جانب المنتخب الألماني الذي بحث عن إدراك التعادل , وفي الدقيقة ” 59 ” تمكن المنتخب الالماني من تجسيل هدف التعادل عن طريق ( ماكس ماير ) وذلك بعد كرة عرضية من الرواق الأيمن من اللاعب جيريمي تولجان وصلت الى اللاعب ماير الخالي من الرقابة ليسدد كرة أرضية في الشباك , لتصبح النتيجة 1-1 .
سدد لاعب البرازيل أوغوستو كرة قوية كلنها بجوار القائم , وفي الدقيقة ” 77 ” اهدرت البرازيل فرصة هدف محقق بعد تمريرة رائعة من نيمار الى المنطلق أندرسون الذي تأخر في تسديد الكرة ليتدخل الدفاع الالماني في اللحظة الاخيرة , حاول كلا الفريقين خطف هدف الفوز لكن دون جدوى , ليحتكم الفريقين للأشوط الأضافية.
الشوط الإضافي الاول لم يشهد الكثير من الفرص بين المنتخبين , قبل ان يخرج اللاعب خيسوس وديخل رافينا من جانب المنتخب البرازيلي , قبل أن يستلم لوان كرة رائعة ويسددها لكنها في الدفاع الالماني , مرت الدقائق من زمن الشوط الأول الإضافي لكن دون خطورة , لينتهي بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.
في الشوط الثااني الإضافي شهدت أفضلية للمنتخب البرازيلي الذي حاول تسجيل هدف ثاني قاتل إلا أن دفاعات الألمان كانت بالمرصاد , وفي الدقيقة “107 ” سدد اللاعب هندروسون لكن حارس المنتخب الألماني أبعدها بصعوبة الى ركنية لم تستغل , ثم سدد نيمار كرة قوية فوق العارضة , لينتهي الشوط الثاني الإضافي 1-1 , يتحكم الفريق لركلات الترجيح.
وفي ركلات الجزاء ابتسمت للمنتخب البرازيل بنتيجة 5-4, حيث سجل للألمان كل من غينتر , نابري, براندت, شول, بينما أهدر بيترسن الكرة الخامسة, بينما سجلت البرازيل عن طريق أجوستو, وماركينيوس, ورافينيا, لوان, بينما سجل نيمار الكرة الحاسمة ليقود منتخب بلده للفوز بالميدالية الذهبية هي الاول في تاريخ السيلساو.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.