أعلن الاتحاد النيجيري لكرة القدم تعيين المدرب السويدي لارس لاجرباك، مديراً فنياً للمنتخب الأول، حتى نهاية بطولة كأس العالم “جنوب أفريقيا 2010″، من بين عدة مرشحين لتدريب “نسور أفريقيا” في المونديال، أبرزهم المدير الفني للمنتخب المصري حسن شحاتة.

وذكر الاتحاد النيجيري أن مسؤولي الاتحاد الوطني التقوا المدرب السويدي، البالغ من العمر 61 عاماً، في وقت سابق الجمعة، قبل أن يتم الإعلان رسمياً عن

تعيينه مدرباً للمنتخب النيجيري السبت.

ويخوض منتخب نيجيريا النهائيات، التي تنطلق في 11 يونيو/ حزيران القادم، ضمن المجموعة الثانية، والتي تضم إلى جانبه منتخبات الأرجنتين وكوريا الجنوبية واليونان.

وذكر موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” الأحد، أن المدرب السويدي تولى مهمة قيادة المنتخب النيجيري خلفاً لشايبو أمودو، الذي أقيل من منصبه بعد هزيمة “النسور” أمام غانا بهدف دون رد، في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية، الني أُقيمت في أنغولا الشهر الماضي.
وبدأ لاجرباك مسيرته التدريبية مع الاتحاد السويدي لكرة القدم في عام 1990، وتركز عمله مع فرق الناشئين، وفي عام 1996 تولى منصب المدير الفني للمنتخب السويدي للشباب، قبل أن يستعين به تومي سودربرج في منصب المدرب المساعد للمنتخب الأول.

وفي عام 2000 ارتقى لاجرباك إلى منصب المدرب العام لمنتخب السويد، بجانب سودربرج، وظلا معاً حتى عام 2004، وتحت قيادته تأهل المنتخب السويدي لبطولة كأس الأمم الأوروبية عام 2000، ولكنه خرج من دور المجموعات.

وفي عام 2002 تأهل المنتخب السويدي إلى بطولة كأس العالم في كوريا الجنوبية واليابان، حيث تصدر مجموعته السادسة، التي كانت تضم منتخبات إنجلترا والأرجنتين ونيجيريا، ولكنه خسر أمام السنغال في دور الـ16، بهدفين لهدف واحد.

كما تأهل المنتخب السويدي إلى دور الثمانية ببطولة كأس الأمم الأوروبية عام 2004، حيث خسر أمام هولندا، وبعد عامين قاد لاجرباك الفريق إلى التأهل لبطولة كأس العالم “ألمانيا 2006″، للمرة الرابعة على التوالي، ولكنه خرج أيضاً من دور الـ16 بعد هزيمته أمام المنتخب الألماني.

وتحت قيادة لاجرباك تأهل المنتخب السويدي أيضاً إلى كأس أوروبا عام 2008، وخرج الفريق من دور المجموعات إثر الهزيمة أمام روسيا، ثم استقال لاجرباك من منصبه بعد فشل منتخب بلاده في التأهل إلى كأس العالم بجنوب أفريقيا، لينتقل لتدريب المنتخب النيجيري.

وكان الاتحاد النيجيري قد وضع قائمة تضم عدة مدربين، أبرزهم “المعلم”، حسن شحاتة، الذي قاد المنتخب المصري للفوز بلقب كأس أفريقيا ثلاث مرات متتالية، والإيطالي جيوفاني تراباتوني، والهولندي جوس هيدينك، ولكنه استقر أخيراً على المدرب السويدي لقيادة الفريق في جنوب أفريقيا.

شارك برأيك

‫21 تعليق

  1. احنا اللى رفضنا من الاول على لسان سمير زاهر
    ركزى يا نورت

  2. الحمد لله على كل شئ، عموما كابتن شحاته مدرب محترم ومكسب لاى فريق. بالتوفيق لمنتخبنا المصرى.

  3. نقول للاخوة المصريين خيرها فغيرها لا يجب ان يتحسروا عادي كل شيء نصيب
    على كل هم لم يخسروا شيء بما ان الجزائر من قارتهم ستمثبهم و ستمثل العرب و المسلمين اجمعين في الحدث الكروي الاكبر عالميا و هو المونديال فبالتوفيق للجزائر

  4. شكراً أخت MIMICHA هدا من أصلك ،نرجو من اخونا أن يتوقفوا من الحقد و يتقبلوا الجزائر الممثل الوحيد للعرب و الأمازيغ في الحدث الكروي الأكبر في العالم

  5. ميرسى ليكى يا ميميشا.
    سامية انتى بتقولى ايه، مين اللى بيحقد، هو حد جاب سيرتكم هنا خالص.
    بطلى بئا وروحى راجعى تعليقاتك الاول.

  6. بليييز، سيبكم انتم منا شوية، وطلعونا من دماغكم، وركزوا فى اللى انتم فيه.

  7. استغرب لكن يا سيدات ألم تكفيكم ما عاناه الشعبان المصري و الجزائري بسبب هذه اللعبة التي اصبحت بابا للإستفزازات و الإنتقادات بين البلدين يا سيدات بدل الإهتمام باللعبة تعالوا نتبادل المواضيع المهمة في بلداننا من تقافات و عادات و أكل و كل انواع المشروبات نحن هنا لنغني معرفت بعضنا البعض ليس للجدال والتعصب فإذا ماذا تركن للرجال ؟

  8. يا شهرزاد مع احترامى ليكى لكن انتى اكيد بتشوفى التعليقات طبعا.
    عموما انا لما برد على حد، مش علشان كرة، ولكن بسبب ان البعض بينسى نفسه وبيهنا.

  9. شهرزاد، ارجو ان تتقبلى كلامى بصدر رحب.
    انا حبيت اوضحلك وجهة نظرى.
    انا معاكى فى الجزء التانى من كلامك، واتمنى ان يكون هناك تواصل ثقافى وحضارى بيننا.

  10. لا عليك اخت فاتيما لكن الموضوع زاد عن حده كثيرا و اخاف ان ينقلب إلى ضده انا معكي و مع اي معلق يدافع عن بلده لكن لا تكرروا نفس الكلام و نفس المشاكل كل يوم انا لو مكانك اقول شكرا لكل من قال كلمة عيب في حق بلدي بعد ان اذكره انه يجب ان يحترم حدوده مع بلدي انا اتكلم عامة لست منحازة لا لمصر ولا للجزائر لان لي اصدقاء من كلا البلدين واحترمهم ولا اريد خسارتهم

  11. صدقينى يا شهرزاد، انا بفوت كتير، لكن احيانا لازم الواحد يرد، لان الاخر بيسوق فيها.
    ومن ناحية ينقلب إلى ضده فهو فعلا انقلب من زمان.
    اشكرك على اهتمامك، وعلى حياديتك.

  12. U Samia Algeria made me laugh sicnce when Alegrian people speak only Arabic I know a lot of algerian can not speak Arabic only French

  13. hahaha believe me dana2,u r the one who makes me laughing,cuz u think that speaking arabic is a big deal
    u know in algeria when somebody cant speak french corectly we laugh on him and we called him the arabisant it means the person that talke and speak only in arabic it means the limited person like u in the middle east
    realy sorry for u poeple

ماذا تقول أنت؟

اترك رداً على فاتيما إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *