الصفحة الرئيسية زاوية القراء كسب المال .. أم كسب الرجال !؟

كسب المال .. أم كسب الرجال !؟

بواسطة -
13 34

مرسلة من صديقة الموقع koky adel

يظن الكثير .. أن كسب حفنة من المال مقابل خسارة رجل .. تكفي لأن تعد نصراً مؤزراً في زمن أصبح فيه المرء عبداً للدرهم والدينار

والريال والدولار !
كسب موقف واحد أمام رجل في معاملة مالية .. وأخذك المال منه ظلماً وجوراً يعد نصر وقتي لحظي زمني منتهي بفترة .. لكنك ستخسر

نفسك أمام هذا الرجل .. وستخسر قيمك وأخلاقك .. ظنك أن الحيلة بكسب المال هي أجدى الحيل ؟؟
” ولعل بعضكم أن يكون ألحن بحجته من بعض فأقضي له ، وإنما أقضي بنحو ما أسمع ، فمن قضيت له بشيء من حق أخيه فإنما أقتطع

له جمرة من نار فليستقل أو ليستكثر !”
موقف .. تخسر فيه رجلاً بسبب حفنة من مال لن تجعلك من أرباب الملايين ونقصانها لن ينزلك لخط الفقر .. تعد خسارة كبيرة كونك ستخسر

ليس رجلاً واحداً بل مجموعة خلف ذلك الرجل ..
كسب الرجال .. يثبتك في طريق الكرام .. ويجعلك تصطف مع صفوف الأسخياء …
جاء رجل لابن باز رحمه الله .. فطلب معونة بألفين ريال .. أخذ الشيك وأضاف صفراً .. وحين وصل للبنك اكتشف البنك اللعبة كون المبلغ قد

كتب كتابة أيضاً .. أعادوه للشيخ فما كان منه رحمه الله إلا أن أمر بصرف عشرين ألف ريال لذات الشخص الذي خطط لسرقته !!
إن موقفاً يسجله التاريخ لمعن بن زائدة ليبقى صفحة مشرقة في التاريخ الإسلامي .. أمام صفحة سوداء يسجلها أشخاص يظنون بالله الظنون

.. ويسرقون أخواناً لهم مقابل التمتع بلذة زائلة ونعيم فان ..
مكاسب الدنيا .. ليست بالألوف ولا بالملايين .. تكسب الدنيا بالعمل الصالح والكلمة الطيبة وحسن السيرة بين الناس ..
من ظن أنه يخدع أخيه .. فإنما يخدع نفسه ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين .. ومن زعم أن ألف أو ألفين تعلي من شأنه أمام الآخرين

.. فهو منخدع بذاته .. وستكون هذه الريالات وبالاً عليه ..
ذلك متاع الحياة الدنيا .. حب الشهوات من النساء والبنين والقناطير المقنطرة من الذهب والفضة ..
لكن !
الله عنده حسن المآب ..
تكسب الحياة حين تكسب الرجال .. وتخسر النفس حين تكسب المال بطرق حرام .. لحظة أن تكون منصاعاً خلف ريال أو أضعافه .. فأنت

تخسر روحك بين جنبيك .. وحين يرتبط ذاك الكسب بخسارة رجل واحد فاعلم أنك قد جمعت الخسارة من أطرافها ..
منقول

13 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.