الصفحة الرئيسية زاوية القراء مشاركات منقولة تحقيق لإذاعة الهولندية : الحلبيون

تحقيق لإذاعة الهولندية : الحلبيون

بواسطة -
9 23

طالب ك إبراهيم – إذاعة هولندا العالمية:

 يعتبر محمد مؤيد اللّبان، أن مدينة اللاذقية السورية جزء أساسي من سوريا وكل الروايات التي تتحدث غير ذلك هي حتماً غير صحيحة. مؤيد من سكان حي “الكلاسة” في مدينة حلب، غادر المدينة مع أسرته إلى اللاذقية بعد الاشتباكات الطويلة بين الجيش النظامي وفصائل مسلحة أخرى، ويؤكد مؤيد أن أهالي حلب الموجودين في اللاذقية هم “ضحايا بين المتصارعين“.

 أستطيع أن أعمل
كرر مؤيد لإذاعة هولندا العالمية أكثر من مرة أنه لا يشعر بالاختلاف في اللاذقية، لقد وجد عملاً في ورشة خياطة واستأجر منزلاً، وتبدو الحياة طبيعية لولا وصول جثامين لعسكريين إلى المنطقة كل فترة، وأحياناً كل يوم. يوضح مؤيد أنه في زمن مضى كان يزور اللاذقية من أجل السياحة، أما اليوم فهو فيها حفاظاً على حياته وحياة أسرته ولقمة عيشهم.

يقدر مؤيد عدد الحلبيين الذين نزحوا إلى اللاذقية منذ بداية الأحداث وحتى الآن بأكثر من مئة ألف نسمة، ويؤكد وجود نازحين أيضاً من حماة وحمص ودرعا وإدلب، ويضيف أن اللاذقية الآن مكتظة بالسوريين من كل المدن السورية.

 واقع مدينة
في حديثه لإذاعة هولندا العالمية يقول الأستاذ الجامعي السابق والمعارض المستقل منير شحود، إن المهجرين الذين أتوا وسكنوا في المناطق التي تسكنها الطائفة العلوية، كمدينة اللاذقية وطرطوس والمناطق التابعة لهما، يعيشون كأنهم جزء أساسي من المنطقة، ويوضح قائلاً:

“لا يوجد أزمة طائفية في سوريا، ولكن يوجد طائفيين، ويوجد محرضين، ويوجد مجازر وردود أفعال ذات سمة طائفية”، ويضيف قائلا إن الكثير من “المهجرين” وجدوا عملاً، بحكم المهن الجميلة التي يتقنونها ويعيشون من خلال عملهم، ومنهم من يعيش على المساعدات التي يقدمها الأهالي في تلك المنطقة، والتي يشرف على توزيعها “اتحاد الفلاحين”، وهي نقابة من النقابات التي أنتجها النظام السوري في مرحلة سابقة، ولا يخفي المعارض السوري أن النظام وعبر اتحاداته، يشرف بشكل أو بآخر على توزيع المساعدات.

يعطي الدكتور منير مثلاً على الحالة الإنسانية التي تجمع السوريين رغم الصراع، ويذكر منطقة ريفية فقيرة اسمها “البريخة”، ويوضح أن اسم القرية مشتق من اللغة الآرامية وتعني “البركة”، وهي تابعة لمدينة طرطوس، تم جمع حوالي نصف طن من المساعدات للمهجرين. فعلى الصعيد الشعبي لا يوجد أزمة طائفية على الإطلاق وما نشاهده من تعامل الناس ومشاعرهم تجاه بعضهم، يوضح ذلك.

نزوح إلى القرى العلوية
يضيف المعارض المستقل منير شحود، أليست ظاهرة ملفتة للنظر أن يقوم قسم كبير من سكان حي “الكلاسة” في حلب بالنزوح إلى طرطوس وقراها، ولا ينزحون إلى تركيا مثلاً، رغم كل الدعايات الإعلامية، التي تقوم بها بعض المعارضة السورية والتي تدعم النزوح إلى تركيا أو الأردن، ولأسباب سياسية، لقد كانت دعاية بعض الوجوه المعارضة والأحزاب المعارضة بضرورة النزوح إلى الخارج، ليشكل ضغطاً على النظام السوري، ويتم استبعاد تقديم أية مساعدة إغاثية للمهجرين إلى المناطق العلوية، بحجة أن الطائفة العلوية تخدم النظام، ويتم الضغط عليهم بحجب تقديم المساعدات.

 الحل
يعتبر الأستاذ منير أن تغييراً جوهرياً حصل في الطائفة العلوية، فلقد توصلت الطائفة إلى نتيجة مفادها، أنه ليس هناك نصر في هذه الحرب، ويجب أن يكون هناك حل سياسي لهذه المشكلة، لأنها تؤثر على الجميع، إن وسائل إعلام النظام، مازالت تتحدث عن أن المعركة مع العصابات المسلحة، وهناك من يصدق ذلك، و يوضح منير شحود، أن النظام السوري مازال مسيطراً على الطائفة العلوية، والأسباب كثيرة لذلك، لكن ثمة تغييراً حصل داخل الطائفة ويجب الاهتمام به.

 المعارضة العلوية
يضيف الدكتور منير أنه سوري أولاً وأخيراً ويرفض رفضاً قاطعاً العمل تحت أي شعار أو تيار أو تحيز سياسي ذي طابع طائفي أو مسمى طائفي، لكنه يوضح أنه، حتى الآن لم يتبلور صوت معارض واضح ضمن الطائفة العلوية، وهذه بحد ذاتها مشكلة أساسية، لكن الشحن الطائفي من قبل قسم كبير من المعارضة السورية، واعتبار الثورة السورية ثورة مكون اجتماعي واحد هو الطائفة السنية ضد مكون آخر، هو الطائفة العلوية، واعتبار الطائفة العلوية هي النظام السوري يعد أخطاء لا تغتفر للثورة. لا يوجد ثورة وطنية ديمقراطية تقصي مكون اجتماعي أساسي في سوريا، الثورة ليست كياناً واحداً والأصوات المتطرفة في الثورة تسيء إلى الثورة، وتخدم النظام.

يعتقد الدكتور منير أن الثورة “لن تنتصر بشكل كامل وستخسر نصف أهدافها تقريباً في هذه المرحلة، وستضطر إلى المساومة بسبب الأخطاء الكبيرة التي ارتكبتها المعارضة السورية”. ويضيف المعارض السوري أن السوري “يستوعب السوري ويساعده ومن يستثمر في المحبة سينتصر حتماً ومن يستثمر في الطائفية سيخسر”.

9 تعليق

ماذا تقول أنت؟

الرجاء, التأكد من الأطلاع على قواعد الكتابة في نورت قبل نشر تعليقك.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.