يتسبب الصيام في انخفاض ضغط الدم، لذلك يشتهي كثيرون منا تناول الأطعمة المليئة بالسكريات والنشويات خلال وقت السحور، إلا أن تناول مثل هذه الأطعمة يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم بسرعة ثم انخفاضه فجأة بشكل أسرع، مما يمكن أن يجعلك تشعر بالجوع بسرعة.
لذلك يُوصي الخبراء بتناول أطعمة تحوي نسبة عالية من البروتينات، لأن مثل هذه الأطعمة بها نسبة قليلة من السكر، وتمنح شعورا بالشبع لمدة طويلة، وقد نشر موقع “أرابيان بيزنس” قائمة تضم مجموعة من الأطعمة التي يُمكن تناولها في السحور لتجنب الشعور بالجوع خلال وقت الصيام:
يمتلئ العدس والحمص والفول بالألياف والحديد ومضادات الأكسدة وفيتامين ب، وهي وجبات جيدة تمنح شعورا بالشبع لبضع ساعات، وحتى ولو لم تكن خيارات مثالية للسحور، فينبغي تناولها بانتظام.

يحتوي البيض على نسبة بروتين عالية، ويُوصي الخبراء بتناول بعض الجبن والفواكه بجواره للشعور بمزيد من الشبع، والحصول على الطاقة.

حاول أن تُضيف الأفوكادو إلى وجبة السحور، لأنه يُساعد على الشعور بالشبع لفترة طويلة، فوفقا لإحدى الدراسات التي نشرتها مجلة التغذية فقد شعرت النساء اللاتي تناولن نصف أفوكادو وقت الغداء بالشبع بنسبة 22% وبجوع أقل بنسبة 24% بعد مرور 3 ساعات على تناوله، أكثر من الأيام التي يتناولن فيها الغداء بدون خضراوات.

قم بصنع وجبة من الشوفان، ليس فقط لأنه يحتوي على سكر قليل جدا، لكن لأنه يحتوي أيضا على نسبة مرتفعة من البروتينات والألياف، ما يكبح شهيتك لفترة طويلة.

الحمص وجبة مفضلة على طاولة السحور بالنسبة للعرب في جميع أنحاء العالم، لذلك لن يكون من الصعب تضمينه داخل وجبتك، إذ إنه مصدر جيد للألياف، وسوف يُشعرك بالشبع بسرعة ولفترة طويلة.

التوت من الفواكه اللذيذة التي يحبها معظم الناس، كما أنه يمتلئ بفيتامين سي ومضادات الأكسدة والألياف، لذلك من المفيد تناوله في السحور ليشعرك بالشبع ويمنحك الطاقة، لكن دون تناوله بكميات كبيرة لأنه يحتوي على السكر بنسبة كبيرة.

قطعة صغيرة من البرتقال في السحور كفيلة بعدم إشعارك بالجوع وبمنحك الطاقة، لذلك احرص على تناول هذه الفاكهة التي تمتلئ بالألياف وفيتامين سي.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *