>

لطالما أثارت تصريحات الفنانة الاماراتية أحلام الجدل في الوسطين الاعلامي والفني، وكان هناك دائماً من يعتبرها جريئة فيما اخرون يعتبرونها تتخطى المحظور.

واليوم ومع دخول الفنانين العرب عالم التواصل الاجتماعي عبر موقع “تويتر” على الانترنت، أصبحت تغريدات أحلام المميزة بيد زملائها الفنانين، ففي كل تغريدة تذكر وتؤكد أحلام أنها الملكة.

وفي اخر تغريدات لها ارادت أحلام أن توضح ما حصل بينها وبين الفنان السعودي خالد عبد الرحمن، في الحفل الذي احيته معه في دبي، فكتبت: “كان حفلاً رائعاً، ولكن انسحاب الجمهور من بعد وصلتي أدى إلى زعل خالد عبد الرحمن وهذا أكيد مش ذنبي! وبالتالي انسحاب خالد من الحفل وهذا كل شيء صار”.

ثم ما لبثت أن عادت وغردت، “على فكره تعرفون اني لو قلت بختم الحفل كان ختمت ولا زلزال بقوة 50 رختر يقدر يغيرني بس الشكوى لله متواضعة شو اسوي ياربي هههههههههههههههه”.

وختمت أحلام بالتأكيد على أنها متواضعة، فقالت: “متواضعه والحمد لله والشكر واكثر فنانة متواضعة أنا بس أنا الملكة وهاي حقيقة”.



شارك برأيك

‫13 تعليق

  1. الطقاقة الحبشية صدقت روحها…يا ثقل طينتها…الحكي ما عليه جمرك…ده انتي لو حسيتي بس بهزة أرضية خفيفة …راح تجري و تتركي زوجك و جمهورك و تركضي حفيانة للشارع هربانة من الخوف…قال زلزال بقوة 50 ريشتر قال…طقاقة ما تنلام هههههههههههه

    1. له يا مريم والله لو ما بتعزي علي حرام تقولي هيك هي بشو ماثرة علينا بس حبشية ووووو اتوقع انك ارقى وانبل من تتكلمي هي مفردات مع معزتي الكبيرة والصادقة لك غزالة

  2. اعتقد ان عقلها لا يتطور على حسب سنها.. المفترض هذا مزح بنات بسن بناتها

  3. قلت متواضعة
    مبين والله بس الواحد شو يقول في مثل هذه الحالات الا لله في خلقه شوؤن

  4. تشبه بثار الحمار في كل شيئ تكبر عجرفة انانية عقد نفسية لايقين لبعض قالت ملكة يبعني لازم نفهمها هي تقصد ملكة الخبث الفساد

  5. ايوه ياحلومة انت الملكة
    بصراحة قبل كذا سنة انا كنت اكرهك
    ولكن الان انا احبك

  6. ملكه لكن مين الي توجك…..محتاجه مساعده نفسيه لانك عايشه الدور …يا فيونا….

  7. مي هادي بهلولة وجايحة
    الجمهور انسحب بعد وصلتها
    وزلزال بقوة 50 لا يقدر يغيرها
    اتمسخري واعبثي وطلعي فيها اكيد رايح يجي يومك

  8. هههههههه انا الي فاهمة الزلزال الي كتقصده
    ههههههه زلزال الطعريجة والبندير
    حلوم عيش ختي سخني ليا معاك هاد الطعريجة رها صمكة ودعدوعة

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *