>

خلال اتصال هاتفي مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج “الحكاية” الذي يقدّمه على قناة MBC مصر، قال الفنان المصري أحمد زاهر إنه لا يتكبّر أبداً على الجمهور، وأن من حقّ هؤلاء التقاط الصور معه ومع ابنته الفنانة، فهذا أمر طبيعي، لكنه لا يعني أن يسكت ولا يغضب إذا لمس شخص ظهرها أمامه؟

وطالب أحمد زاهر المعجبين بقدر من الاحترام في ما يتعلق بالتقاط الصور مع بناته، وشرح أنه انفعل كما ظهر في فيديو نُشر على السوشيال ميديا عندما وضع شخص يده على ظهر ابنته، فهل يغضب الجمهور إذا تصرف كرجل شرقي يخاف على بناته؟

وقال أحمد زاهر إن أحداً غيره ربما كان سيضرب ذلك الشخص، لكنه لم يتصرف على هذا النحو لأنه فنان معروف، وقد يتّخذه أحد قدوة ويقلّده في تصرفاته، وهذا من عيوب الشهرة، ولذلك احتدّ على هذا الشخص، وتساءل؛ هل كان يجدر بي أن أمشي مع بناتي وسط حراس شخصيين؟ فأُخذت عليه هذه الجملة، لكنه لا يتكبّر أبدا على الجمهور ولا ينفعل كما يُكتب في عناوين المواقع ومقاطع الفيديو للأسف.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *