>

كشفت الممثلة الأميركية شارون ستون أسراراً صادمة عن تعرضها للاستغلال الجنسي منذ طفولتها، وصولاً إلى أدوارها في هوليوود، إذ تعرضت للإعتداء الجنسي باكراً على يد جدّها، إضافة إلى كشفها تفاصيل غير معلومة عن مشهدها الشهير في فيلم “غريزة أساسيةBasic Instinct في عام 1992.

وسردت ستون في مذكراتها تحت عنوان “جمال العيش مرتين”، وقائع تعرضها وشقيقتها كيلي إلى الاعتداء الجنسي من قبل جدهما، موضحة بشكل صادم أنّ جدتهما تعاونت مع الجد في هذا الإطار، إذ كانت تسجن الشقيقتين الصغيرتين في غرفة واحدة مع زوجها.

وحول مشهدها المثير للجدل في “غريزة أساسية” حيث قامت بفتح رجليها، قالت إن أحد أفراد الإنتاج طلب منها خلع ملابسها الداخلية لأنها تعكس الضوء، مؤكداً لها أنّ لا شيء سيظهر، ليتبين لاحقا أنّها تعرضت للخداع.

وأشارت ستون إلى موافقتها لاحقاً على عرض المشهد بالشكل الذي ظهر عليه، ليصبح الفيلم من أكثر الأفلام شهرةً في شباك السينما الأميريية في نفس العام، وقد جمع تقريباً 353 مليون دولار أميركي. وحاز الفيلم على العديد من الجوائز الفنية مثل جائزتي Academy Award وجائزتي Golden Globe.

وتحدّثت النجمة العالمية (63 عاماً) عن محاولة عدد من المخرجين استغلالها جنسياً بحجّة العمل.

وأوضحت: “الجنس… وليس فقط النشاط الجنسي على الشاشة، كان أمر متوقعاً بالنسبة لي منذ فترة طويلة في مجال عملي”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *