عبّرت الفنانة السورية أصالة عن حزنها بعد واقعة العثور على طفل سوري غريق بإحدى الشواطئ التركية.

وكتبت أصالة :”ياالله ياالله ياالله لو هاد تمن الحرية فلتحيا العبودية، وبيكفينا ذُل وقهر وغصة، يا حرام على إنسانيتنا اللي انتحرت بالمجموعات وصار السوري إذا شب منبوذ وما حدا من أهله بيفتحله بيته وأمه عقابها متله لأنها جابته وأبوه مصيره الحسرة وأكبر أمنياته يلاقوله مكان لما يموت”.

واضافت: “وأطفالنا بكل مطرح عّم بيموتوا وكل واحد بطريقته وبواب بوشهم بتتسكر وبنتعاطف وبنرجع ننسى، بدنا الشعب السوري يتوحد ويقول ياالله وبس الله اللي بيقدر يحلها لأنه اللي خلقهم الله ليحسوا ببعض وليواسوا بعض بطلوا بدهم هالشعور، يمكن لأنه الشعور بدّه فعل والفعل بدّه إنسان والإنسان متل هالولد ما بنعرف كيف مات”.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

    1. فهد: خير المكتوب ما قل و دل. سطور قليلة ولكن فحوى كبير. احسنت يا اخي بهذه المذكرات.

  1. خليك يااصالة جارية باحضان محمد عبده وهنيئا لك العبودية مع اسيادك السعوديين

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *