>

على خلفية فضيحة الاعتداءات الجنسية التي تلاحق المنتج هارفي وينستين، أكد الممثل الأمريكي جورج كلوني أن الأمر لا يقتصر فقط على مجال الترفيه وصناعة السينما، بل يمتد أيضا للمحاماة بعد تعرض زوجته لمواقف مشابهة.

وعلق جورج كلوني في حواره مع Entertainment Tonight عن فضيحة هارفي وينستين الجنسية، خلال تروجيه لفيلمه الجديد Suburbicon مع مات ديمون.

وقال كلوني: “هذه الثقافة يجب أن تنتهي، الأمر ليس فقط في مجال الترفيه، إنه في قناة Fox الإخبارية، في شركة DC، إنه في كل مكان. زوجتي التي تعمل محامية حقوقية قالت لي أنها واجهت الموقف نفسه في مجال المحاماة… يجب أن نواجه الأمر على أنه أزمة لنا جميعا، ويجب أن نواجه بقوة”.

وعن خروج الممثلات للعلن عن تحرش هارفي وينستين، قال كلوني: “لا بد من وجود شيء إيجابي سيخرج من ذلك، ربما ستشعر النساء بالمزيد من الأمان في الحديث عن هذه المواقف، وستصعب الأمور على الذين يفعلون هذه الممارسات”.

وتابع: “شخص ما علم بالأمر، لو يوجد صحفي علم بالقصة لسنوات ولم ينشرها أريد أن أعرف لماذا؟ لأنني كنت أود أن أعرف هذه القصص، لو يوجد صحيفة أو موقع وصل لهذه الحقائق أريد أن أعرف قدر الأموال التي حصلوا عليها منه ليتكتموا عن الأمر. أريد أن أعرف من أوصل النساء إلى غرفة هارفي في الفندق وتركهن هناك… هارفي سينال عقابه ويستحق ذلك، لكن يوجد آخرين متورطين”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *