>

بدت النجمة الأميركية #أنجلينا_جولي غاية في التأثر وهي تتحدث لأول مرة عن تجربة انفصالها عن زوجها النجم الأميركي #براد_بيت.

وفي حديث خاص مع هيئة الإذاعة البريطانية BBC، قالت جولي ردا على سؤال حول تجربة الانفصال وحياتها الخاصة: “لا أريد الحديث كثيرا عن هذا الأمر، لقد كان وقتا صعبا. نحن عائلة، وسنظل دائما عائلة”، فيما يكشف عزمها على الوصول إلى تسوية مع بيت.

ورفعت النجمة دعوى انفصال عن زوجها في سبتمبر/أيلول الماضي، وتخوض معه صراعا قضائيا حول حضانة أطفالها الستة والتي تطالب بها منفردة.

وجولي حاليا في #كمبوديا مع أطفالها، لحضور العرض الافتتاحي لفيلمها الجديد First They Killed My Father، الذي كتبته وأنتجته وأخرجته في كمبوديا.

وظهرت جولي وأطفالها الستة في حالة متألقة والابتسامة العريضة على وجوههم. والأطفال هم: مادوكس، 15 عاماً، وباكس، 13 عاماً، وزهرة، 12 عاماً، وشيلوه 10 أعوام، والتوأم نوكس وفيفيان، 8 أعوام.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. بِمُجرد منعك لبراد بيت من رُؤية اطفاله دليل على انك مُتسلطه من هذهِ الناحيه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *