>

خطفت ابنة الفنان اللبناني وائل كفوري الأضواء بصورة جديدة لها نشرتها والدتها أنجيلا بشارة، عبر خاصية “ستوري” في حسابها في “انستغرام” وثّقت فيها أوّل يوم دراسي لها.

 وجرى تناقل الصورة على نطاقٍ واسع بين المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما أنَّ وائل كفوري من النجوم الذين يُفضلون إبعاد حياتهم الشخصية عن السوشيال ميديا، غير أنّ انفصاله عن أم ابنتيه ترك مساحةً لظهورهما للجمهور، وإن كان بشكلٍ طفيف.

وظهرت ابنة وائل كفوري جالسة في صفها الدراسي مرتديةً الكمامة وعلامات السعادة تكسو وجهها، لتدوِّن والدتها تعليقاً على الصورة قائلةً: “عدنا إلى المدرسة”.

 ووسط تفاعل الجمهور مع الصورة، أعرب البعض عن إعجابه بابنة وائل كفوري الصغيرة، عاقدين مقارنة أكدوا فيها أنّ الشبه بينها وبين والدها واضحاً.

 تأتي عودة ابنة وائل كفوري إلى المقاعد الدراسية رفقة العديد من الطلاب في لبنان، وذلك بعد فترة من الإغلاق القسري للأماكن التعليمية؛ بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد.

 وسبق أن استعرضت طليقة وائل كفوري قيمة النفقة على ابنتيها، في تنويه واضح بأنّها لا تكفي الاحتياجات وهو ما جعلها تهزأ من قيمتها بعدما وصلتها عبر “شيك” بنكي، وذلك عبر خاصية “ستوري” في “انستغرام”، والذي جاءت بقيمة 6 ملايين ليرة لبنانية، أيِّ ما يُعادل 355 دولاراً أميركياً، مبديةً سخريةً واضحةً من العملة اللبنانية وعدم وجود قيمة لها؛ كونها لا تستطيع الإيفاء بالالتزامات.

 يُذكر أنَّ الأزمة بين وائل كفوري وأنجيلا بشارة انتهت بتسوية نهائية بعيداً عن ساحات ونزاعات القضاء، وذلك بعد توقيعهما على اتفاق يُقضي بالتسوية التامة. وأكّدت تقارير صحافية أنَّ بشارة وقّعت على تعهد مكتوب لدى النائب هادي حبيش، بصفته وكيلاً عن طليقها.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. جميلة ماشاء الله
    تشبه والدها
    ويبقى الأبناء ضحية المشاكل والصراعات الأسرية للأسف.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *