>

حاولت الكاتبة القطرية ابتسام آل سعد افتزاز النجمة الاماراتية احلام من خلال سؤالها ان كانت قد باركت لزوجها مبارك الهاجري بفوز المنتخب القطري على نظيره الاماراتي في مباراة أمس الثلاثاء.

فقد كتبت ابتسام آل سعد تغريدة لاحلام قالت فيها :”عسى بس ضحكتي وباركتي لابو عيالج القطري ؟”.

وقد ردت احلام على كلام ابتسام ال سعد بتغريدتين قالت في الاولى: “ياعمري انتي شايلين بس همي?? ايوه بنضحك انا وجمهوري و انا كتبت التاريخ ٢/٢ لسه ما جا هالتاريخ وخاص لجمهوري وبالرغم من فرحتكم بالفوز اللي تستاهلونها لانكم تستحقون الفرحه الا انكم ما شتلوني من بالكم?ما تعتقدين ان في اشياء اهم مني تفكرون فيها وسط الفوز ??والف_مبروك يا اهلي اهل قطر”.

ثم تابعت بتغريدة اخرى: “مش فاضيه للمباريات عندي شغل بالنسبه لي اهم وتوني انتهيت وشفت تغريدتچ العظيمه وتغريدتي كتبت فيها #بنضحك ٢/٢حسبي الله ونعم الوكيل??شوفي التغريده من كم يوم والله عيب خلاص امصخت ترآها وليش تفتكرين ان تغريدتي لكم ترى عيالي قطرين والحمد لله ماجاتكم مني مغثه ومازلت اعتبر نفسي منكم #عيب”.

 

 

وكان منتخب قطر قد تأهل الى الدور النهائي لكاس اسيا لكرة القدم اثر فوزه على نظيره الاماراتي مستضيف المسابقة برباعية نظيفة في المباراة التي اقيمت امس الثلاثاء لحساب الدور نصف النهائي.




شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. رغم تحفظي على كثير من تصرفاتك إلا أني فعلاً أحبك لأنك أنتِ ولا تحاولين أن تكوني شخص آخر

  2. ههههههههههههههههههههه
    شنو باركت لابو عيالها ؟؟؟؟
    تلاقيه المسكين هو قعد يلطم معاها على خسارة فريق الامارات ههههههههههههههههههههههههههههه
    فالمنتخب القطري اصلا ما هو قطري , لان موزة مشترية لاعبين اجانب وفيه حتى لاعب عراقي من عائلة الراوي ……. قطر ما هي دولة اساسا , هي مجرد كشك سكاير على الخليج مثل ما قال السادات هههههههههههههههههههههههه لكن الغباء السعوعي هو الي سمح لها ان تصير دولة , فاصلا صدام يوم دخل الكويت اقترح على فهد ان يعمل نفس الشيء ويضم قطر للسعودية , لكنه حومار هههههههههههههههههههههههههه مثل كل ال سعسعوع , واليوم يدفعون الثمن وصارت قطر وقناة الجزيرة تملطش فيهم ههههههههههههههههههههههههه يلا نارهم تاكل حطبهم.

  3. الحمقى فقط هم من يأخذون الشعوب بجريرة حكامهم ، ويقومون بتصفية حساباتهم من الحاكم من خلال النيل من شعبه .
    تظل الشعوب العربيه والخليجيه بشكل خاص أقارب وأخوه وأرحام ، وما هذه الخلافات الا سحابة صيف وستذهب في حال سبيلها بعون الله .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *