أثارت خبيرة التجميل السعودية سارة الودعاني موجة واسعة من اجدل؛ عقب احتفالها بعيد ميلاد ابنتها ”سكرة“ التي بلغت عامها الأول فقط.

ووثقت الودعاني، عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، تفاصيل تصميمها للحفل، الذي خلا من أي إيحاء بعالم الطفولة، بل عكس أجواء حفل زفاف.

ونشرت الفاشينيستا السعودية صورا ومقطع فيديو، لصالون نسائي ”مصغر“، و“روب“ حريري على مقاس ابنتها ”سكرة“، قبل أن تخضع ابنتها لجلسة تدريم أظافر وتصفيف شعر.

وفي سلسلة مقاطع فيديو، وثقت المشهورة السعودية ممرا ازدان سقفه وجدرانه بالورد الأبيض، تلته قاعة اكتظت بالورد الأبيض، وتوسطه طقم ”ألماس“ فيما يبدو، إضافة إلى ساعة يد.

كما تم تصوير مائدة من بعض الحلويات، البعيدة عن اهتمام الأطفال، إضافة إلى قالب الحلوى الأبيض.

ولاحقا، أظهرت فستان زفاف تم تصميمه لابنتها ”سكرة“ معلقا في وسط القاعة، قبل أن تقوم بإلباسه لابنتها مع طرحة العروس.

ولم يظهر في حفل عيد الميلاد أي من الأطفال أو المدعوين، فيما نشرت الودعاني صورة لعلب هدايا كثيرة، من بينها حقيبة يد نسائية جلبتها لابنتها بمناسبة عيد ميلادها.

وإثر ذلك، تعرضت الفاشنيستا سارة لسيل من الانتقادات والسخرية، حيث استنكر متابعون مثل هذا الحفل لطفلة لا تتجاوز العام، كما انتقدوا البذخ الصارخ فيه.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *