>

وارى جثمان الفنان الراحل حمدي أحمد الثرى بمقابر الأسرة بمدينة السادس من أكتوبر، ظهر اليوم الجمعة، بعد آداء صلاة الجنازة عليه بمسجد الحصري.

وذكر موقع “اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري” الرسمي أنّ الجنازة شهدت حضوراً واسعاً من جانب المواطنين الذي أدوا الصلاة على روح الفنان الراحل، وسط دعوات له بالرحمة والمغفرة، قبل أن يحمل أفراد الأسرة الجثمان في طريقه إلى مثواه الأخير.

ورغم الحضور الشعبي الواسع للجنازة، لوحظ غياب الفنانين واقتصر الحضور على عدد محدود من الفنانين بينهم أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، وسامح الصريطى وكيل النقابة، إلى جانب الفنانين أحمد راتب ورشوان توفيق وخالد زكي والمخرج أحمد صقر.

وكان الفنان الراحل قد وافته المنية فى الساعات الأولى من اليوم الجمعة بعد معاناة طويلة مع المرض، حيث مكث فى العناية المركزة عدة أسابيع بمستشفى القوات المسلحة بحدائق القبة، قبل أن يغادرها إلى منزله ليلقى ربه فجر اليوم.

وقدم الفنان الراحل أكثر من 100 عمل بعد تخرجه في معهد الفنون المسرحية عام 1961، ليلتحق بعدها بفرقة التليفزيون المسرحي، ويقدم أول عرض تحت قيادة المخرج نور الدمرداش.

ولم تخل مسيرة الراحل من المهام السياسية، وذلك بعد دخوله إلى مجلس الشعب المصري عام 1979 عن دائرة بولاق التابعة لمحافظة الجيزة، كما أنه شغل منصب مدير المسرح الكوميدي عام 1985.

يعد مسلسل “في غمضة عين”، الذي عرض قبل عامين، آخر أعمال الراحل، كما أن آخر مشاركة له في السينما كانت من خلال فيلم “صرخة نملة” الذي شارك عمرو عبد الجليل بطولته.



شارك برأيك

‫6 تعليقات

  1. هذه الناس العادية التي أتت لتصلي صلاة الميت عليه ،..،.
    هي رحمة له تساوي حضور مئات من المشاهير يلي معظهم بتحول مجيئهم غير ارادياً الى (show off)…
    على الله ارحمه واغفر له

  2. مش اعرفه بس الله يرحمه
    المشاهير مشغولين بجنازة ممدوح عبد العظيم
    بس لييييه يا مواطن عربي مش دخلت اترحمت علي ده ولا هو مش قد المقام يعني

  3. يمكن من رحمة الله تعالى بحمدي أحمد أن الفنانين والفنانات غابوا عن جنازته لكي لا ينشروا فسادهم في جنازته بالبوس والأحضان والسفور والوساخة حيث أن الفنانين والفنانات ما أن يوجدوا في مكان حتى ينشروا الفسق والفجور فيه , والله تعالى أعلم .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *