أعلنت الفنانة الكويتية، إلهام الفضالة، عن مساهمتها في علاج الشابة العراقية مريم الركابي، وخضوعها لعملية تجميل، بعدما تعرضت لحادث مأساوي قبل أيام، هز الشارع العراقي.

وقالت إلهام الفضالة، عبر مقطع فيديو قصير، نشرته عبر حسابها الخاص على تطبيق “سناب شات”، إنها ستتواصل مع الشابة.

وقالت إلهام الفضالة “طبعًا مشكورين مشكورين حق كل اللي دشوا عليّ ومنشنوني على حساب البنت، لقيته وإن شا الله راح أتواصل وياها، وشكرًا للي منشنوني على حسابها وعرفوني طريقة التواصل معاها”.

وجاء ضمن التعليقات “جزاها الله خير عجل لو تشوف وجه اخوي المشوه درجه الرابعه منو اللي يساعده واحنا ببلد واحد”، و”ساعديها بدون ما احنا نعرف لو ضروري فيديو”، و”الله يجزاها خير هي وكل شخص نيته فعل الخير والمساعدة وليس الشهرة”، و”ياليت حد من المشاهير الاماراتيين يسوون حساب لمساعده مريم يساهم فيه كل حد بما يقدر عليه عشان تقدر تطلع من محنتها ❤️”، و”تبنى قضيتها واحد اسمه سعد مباشره بعد ماعرف بقضيتها”.

وكانت قد ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في العراق بحادثة الشابة مريم الركابي، حيث سكب أحد الأشخاص مادة “التيزاب” على وجهها، مما تسبب بتشوهات حادة في وجهها، وسط دعوات لإنزال أقسى العقوبات بحق الجاني.

وفي تفاصيل الحادثة الأليمة، طلب أحد الشباب الزواج من الفتاة لكنها رفضت، فما كان منه إلا القدوم إلى منزلها في منطقة المنصور غربي العاصمة بغداد، والتسلل إليه ليلًا وسكب المادة الحارقة على وجهها والهرب بسرعة.

وقال والد مريم: “أنا ووالدتها كنا في العمل، ومريم وأخوها وزوجته في البيت، عندما دخل المجرم إلى البيت وقام بسرقة هاتفها، وسكب مادة “التيزاب” عليها وهي نائمة”.

وأضاف: “مريم تعيش حياة مأساوية، ومضت 7 أشهر على الحادثة، ولم تُشفَ من التشوهات التي حصلت في جسمها”.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.