>

تصدرت الفنانة المصرية ريهام حجاج مواقع التواصل مجدداً بعد السخرية من احد مشاهدها الأخيرة في مسلسل “وكل ما نفترق”، والذي تنكرت به في زي رجل صعيدي.

فقد ظهرت ريهام حجاج، في هذا المشهد، وهي متنكرة في زي رجل من صعيد مصر، وارتدت الجلباب والعمامة، وقدمت مشهد مطاردة ومعارك، وهو ما جعلها حديث الجمهور على السوشيال ميديا بسبب طريقتها في تقديم المشهد.

وانضمت الفنانة آيتن عامر، إحدى بطلات العمل، إلى حملة السخرية من ريهام حجاج، ونشرت تدوينة على حسابها بفيسبوك وقالت:” انا مش قادرة اخبى عليكم اكتر من كدة.. المسلسل كوميدي اصلاً وهما خايفين من الحسد”،

وجددت آيتن عامر بتعليقها أزمة خلافها مع ريهام حجاج في المسلسل بسبب تدخل الأخيرة في تفاصيل العمل وحذف مشاهد من دور آيتن عامر في المسلسل.

وقد ردت ريهام حجاج على حملة السخرية حيث قالت على حسابها بانستقرام:” هي الناس اللي بتقول إن شخصية زينب ولد صعيدي بقصة !! بتخترعوا لية يعني لو اللي بيتكلم مجنون فالمستمع عاقل اكيد ازاي هعمل دور راجل.. الشخصية اسمها زينب.. زينب يعني زوزو “بنت”.

وتابعت ريهام حجاج في ردها:” أول ظهور ليا في الحلقة الأولى يعني مش مفاجأة وطبيعي لو بنت شعرها كدة ولبست عمة هيطلع لها قصة، ومش معنى إنها صعيدية يبقى لازم يبقى شعرها كيرلي زي شخصية البنات الصعايدة القمر.. وحاجة تانية زينب متنكرتش ماعملتش نفسها راجل هي بنت بنت بنت واسمها زينب لا ولد ولا اتنكرت كولد”.

ولا تعتبر تلك المرة الأولى التي تتصدر بها ريهام حجاج مواقع التواصل بسبب أزمات مسلسلها، وذلك بعد السخرية من تدخلاتها في تفاصيل العمل وانسحاب المؤلف والمخرج سابقاً، قبل أزمتها مع آيتن عامر والتي هاجمتها لنفس السبب.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *