>

أحيا الفنان المصري محمد فؤاد حفلة ضخمة داخل إحدى الجامعات الخاصة في المنصورة، وسط حضور كبير من الطلاب المحبين والعاشقين للنجم الكبير.

وظهر”فؤش” في الحفلة بإطلالة شبابية جديدة، إلا انه لفت الانظار بالتجاعيد التي بدأت تظهر بوضوح على ملامح وجهه، إضافة الى وزنه الزائد الذي لم يتمكن من التخلص منه.

واستمر النجم المصري في الغناء لأكثر من ساعتين، قدم فيهما عدداً كبيراً من أشهر أغنياته، مثل “يا أصيل يا أصلي”، و”ابن بلد”، و”الحب الحقيقي”، و”طمني عليك”، و”كداب، وحيران” و”صابر عليك يا طيري”، وسط تفاعل كبير من جمهور الحاضرين.



شارك برأيك

تعليقان

  1. هو لو كان استايله هكذا من اول ظهوره و هو شاب قلنا معليش التغيير صعب لما يتقدم الشخص بالعمر لكن هو كان كل اغانيه خانق نفسه بكرفطا و سروال و حزام فوق السرة يبقى أيه الي جرى له … جاه يقلد فنانيين الروك الغربيين معرفش كنت غنيت بجلبية ماسك طرفها بسنانك كانت تليق عليك اكثر ?

  2. سوبر ستار (ابن بلد) محمد فؤاد
    كانت حفلة جميلة ورايعة واغانيك تمس الاحساس شباب وكبار ودائما منور المسرح ياأصيل ياصلي

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *