>

فقد الفنان المصري سامح حسين السيطرة على نفسه وانتابته حالة هستيرية من الصراخ والعصبية خلال محاولة إنقاذه عقب وقوعه في مقلب “هاني هز الجبل” الذي يقدمه الفنان هاني رمزي.

ومع بداية المقلب حاول حسين تمالك نفسه واستفزه رمزي من خلال الشخصية التي يقوم من خلالها بالحديث مع الضيوف بطريقة غريبة ومستفزة.

ومن بعدها قدم فريق العمل لإنقاذه وراحت السيارة تتأرجح في الهواء، ما أثار رعبه فانتابته حالة هستيرية من الصراخ والعصبية.

والملفت أن حسين وضع في اذنيه مناديل ورقية للتخلص من صوت رمزي وراح ينادي “الحقوني بنتقلب”، قبل ان يكشف رمزي له حقيقة المقلب، فساد حالة من الهدوء الغريب وقال له “نزلني يا ريس”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *