>

فاجأ النجم اللبناني جوزيف عطية متابعيه عبر خاصية “الستوريز” الملحقة بحسابه في تطبيق “إنستغرام” بتوثيق معاناته والموقف المحرج الذي تعرّض له بعد انقطاعه في وسط الطريق من البنزين، وكيف تفاعل مع المشكلة بعفوية وطرافة.

واستعرض عطية درّاجته النارية الخالية من البنزين، مؤكداً أنه يبحث منذ فترة لتعبئة الوقود ولكنه لم يتمكن من ذلك بسبب المشكلة القائمة في لبنان، ما جعله يقف في منتصف الطريق بانتظار من ينقذه.

وبالفعل حاول بعض المارّة مساعدته، ولكنه سارع الى الاتصال بشقيقته وطلب منها أن تحضر له قارورة من البنزين حتى يتمكن من ركوب درّاجته النارية وإكمال طريقه، وقال ساخراً: “الله بيدبر”.

وما زاد من طرافة الموقف أن جوزيف عطية راح يغني “بنزين بنزين” على لحن أغنيته الجديدة “حلوين”، الأمر الذي تفاعل معه الجمهور بحماسة ونال إعجاب الآلاف من متابعيه الذين أثنوا على طرافته وسِعة صدره في تقبّل الظروف الصعبة التي يعيشها كل الشعب اللبناني في الفترة الحالية.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *