>

سافر الإعلامي السوري مصطفى الأغا إلى ألمانيا لإجراء عملية جراحية هناك.

وقد نشر الأغا صورة له وهو على سرير المرض بالعناية المشددة في المستشفى، وعلق عليها بقوله: “الحمد لله .. تمت العملية ولكني مازلت في العناية المشددة لهذا لم استطع التواصل معكم . تم استئصال الورم وبقي أن نطمئن على نوعه . كل الشكر لكم”.

كما نشر جهاد المريخي مقطع فيديو للأغا ظهر فيه على سرير المرض ولكنه بدى مبتسما وبمعنويات مرتفعة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *