>

تعثّرت عارضة الأزياء بيترا نيمكوفا، أثناء سيرها على السجادة الحمراء، في العرض الأول لفيلم “جولييتا” بمهرجان كان السينمائي.

وظهرت العارضة التشيكية (36 عامًا) لدى وصولها لقصر الاحتفالات، متألقة في ثوب لامع فضي، ذي طابع مستقبلي.

لكن يبدو أن تفاصيل الثوب المعقدة وطوله، شكّلا عائقًا للعارضة أثناء سيرها، ما أدى إلى سقوطها.

ورغم حظها العاثر، استقبلت نيمكوفا الحادث بابتسامة عريضة، في محاولة لامتصاص الحرج الشديد.

وحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن نيمكوفا جاءت لحضور العرض الأول للفيلم المنافس في مسابقة المهرجان “جولييتا” للمخرج الإسباني بيدرو المودوفار، ويحكي قصة امرأة تحاول الحفاظ على قواها العقلية، بعد هروب ابنتها المراهقة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *