>

يبدو ان الفنانة المصرية أسما شريف منير قد فتحت، من دون ان تقصد، بابا كبيرا للهجوم على الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي لن يغلق قريبا.

فبعد تعليق ابنة الفنان المصري شريف منير الذي انتقدت فيه الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي، وذلك عبر حسابها على فيسبوك، ضمن منشور سألت فيه عن أسماء لشيوخ يتمتعون بالمصداقية قام الفنان خالد ابو النجا بالهجوم على الشيخ الشعراوي متهما اياه بالجهل.

فقد اعاد خالد ابو النجا نشر تغريدة قال صاحبها عن الشيخ الشعراوي انه “دعى لقتل تارك الصلاة، وروّج لضرب الزوجة، وحلل زواج الأطفال” ليكمل ابو النجا كاتبا “الشعراوي مثال صارخ للجهل بالعلم .. بل تباهي بعدم قرائته لغير القرآن!.. الوهابية في أبشع تجلياتها “.

الشيخ محمد متولي الشعراوي، هو رجل دين مصري شهير عرف بتفسيره للقرآن الكريم، وقد نال شهرة واسعة في العالم الإسلامي، قبل أن يرحل في يونيو عام 1998، فيما لا تزال حلقاته ودروسه تبث في المحطات المصرية والعربية.

وكانت أسما شريف منير قد تعرضت لانتقادات واسعة وأصبحت حديث الساعة في مصر، حيث تصدر اسمها غوغل ترند كأكثر الأسماء بحثا، ما دفعها إلى الإسراع بالاعتذار، موضحة أنها “لم تكن تقيم الشعراوي، وأنها أساءت التعبير ليس أكثر”.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. لا الراجل بعيد عن الوهابية جدا ، ويشهد الله اول بدايتي بالالتزام الديني أو لنقل التعرف على الدين يوم كنت تبع أهل السمنة والمجاعة ههههههههههههههههههههههههههههه وفي عنفوان الصبا والصبابا ( على وزن ربابا ) هههههههههههههههههههههههههههههههههههه قرات له تفسير لسورة الطارق ، الله الله ماذا فعلت بي يومها ، وبعدين اكتشفت انو الراجل محب لآل البيت ويحث على زيارة مقاماتهم مثل مقام سيدنا الحسين والسيدة زينب عليهما السلام ، أما تعلقه في زيارة قبر رسول الله صلى الله عليه واله فحدث بلا حرج …… وشفت انه يستشهد بأحاديث كثيرة عن الإمام علي عليه السلام وأبناءه خاصة حفيده الإمام جعفر الصادق ( ع ) الي ينتسب له الشيعة وكل أئمة المذاهب السنية تلاميذه، بالحقيقة الشعراوي الي عرفته عنه حالة متقدمة وانفتاحية من أهل السنة ، وصاحب نكتة هههههههههههههههه طالع علي هههههههههههههههههههههه المؤمن دعب لعب لكن المنافق قطب غضب ، طبعا ما في حد كامل ونحن بشر غير معصومين ، لكن حرام نظلم الراجل ونقول عليه وعابي ههههههههههههههههههههههه هو صحيح كان يدرس عندهم وياخذ جوائز منهم لكن هههههههههههههههههههههههه ما حد شافو يرضع من مرضعاتهم ههههههههههههههههههههههه نعم كان مسالم ، وما كان يحب عبد الناصر أما السادات ومبارك ، فما كان يتجابه معاهم ، لكن إذا يعزموه على مسكوف ههههههه اقصد مولخية ههههههههههههههههههههههههه كان يروح .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *