تصدر إسم الإعلامي المصري شريف عامر محركات البحث وتحديداً عبر منصة تويتر بسبب فضيحة من العيار الثقيل بعد تراجع محمد الملاح، الشهير بالمحلل الشرعي في مصر، الذي كان قد ظهر معه سابق في برنامجه “يحدث في مصر” عن تصريحاته الذي زعم فيها زواجه 33 مرة.

وكان اعلان المحلل الشرعي زواجه 33 مرة قد أثار جدلاً كبيراً وضجة عارمة في الشارع المصري، إلا أن المفاجأة كانت بعد أن أطل الشاب ونفى حقيقة زواجه لـ 33 مرة وأكد أن الأمر مُجرد لعبة بهدف أن يلمع إسمه خاصةً أنه يعمل كممثل في الإعلانات بالأساس، وتابع بأنه تلقى وعد من القناة العارضة بأن اسمه سيلمع في المجال بحال إلتزم بالخطة المُتفق عليها.

وقال الملاح، في مداخلة هاتفية مع برنامج «حضرة المواطن» على قناة «الحدث اليوم»: «أنا عايز أقول الحقيقة للناس.. أنا لم أتزوج 33 مرة خلال عملي كمحلل شرعي» وأضاف الملاح: «رفعت دعوى قضائية لتكذيب تصريحاتي التلفزيونية عن وظيفة المحلل الشرعي».

وتابع: «حصلت على وعد بأنني سأكون نجمًا لامعًا بظهوري في التلفزيون للحديث عن هذا الأمر، وأنا أعمل موديل إعلانات في الأساس» وأكمل: «لن أتحدث في هذا الأمر إلا بوجود المحامي الخاص بي كي لا أقع في أي مساءلة قانونية».

تصريحات الشاب جاءت بعد أن ألقت الأجهزة الأمنية القبض عليه، واثار الفيديو غضب الجمهور الذي اتهم في الأساس شريف عامر بالكذب ومحاولة إنجاح برنامجه بطرق غير أخلاقية.

بدوره رد الإعلامي المصري شريف عامر، على الاتهامات التي وجهت له وقال عبر حسابه في تويتر: “وصلني الآن رابط طويل به كثير من الأكاذيب، عند هذه النقطة، يأخذ الموضوع شكل آخر، مضيفا، نحن نعيش في دولة، وعند الاختلاف، يلجأ الأطراف إلى القانون، لا البيانات ولا إلقاء الاتهامات على مواقع التواصل”.

وتابع شريف عامر: “من الآن يتحمل كل طرف مسؤولية أقواله وأفعاله، إن في مصر قضاة.. رحمنا ورحمكم الله”.

شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *