رد الفنان السوري باسم ياخور على الانتقادات التي طالته بسبب مشهد تقبيله قدم الفنان سلوم حداد في مسلسل “العربجي”، مشيرًا إلى أن المشهد مبرر لشخص تعرض للذل من أجل عائلته.

وتصدر مشهد تقبيل باسم ياخور قدم سلوم حداد من أجل التكتم على فضيحة ابنته، محركات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث رفض الجمهور المشهد الذي اعتبروه إذلالاً.

وعلق باسم ياخور على الانتقادات في لقاء تلفزيوني: “أولا نحنا عبنحكي حدوتة شعبية وقصة عن شخص يذل ويهان ويمس بعائلته، فيتحول فيما بعد إلى مقاتل حقيقي للدفاع عن قيم عائلته، فأنا بشوفه منطقيًا مبرر”.

وأضاف الفنان السوري: “بشوف منطقيًا إن الواحد كرمال بنته، وكرمال الناس اللي بيحبهم، مهما كان عنفوانه مستعد يقدم كل التنازلات، وكل التضحيات حتى يحمي أولاده، فأنا أرى أنه مشهد مبرر”.

وتدور أحداث “العربجي” حول مفهوم الظلم في سياق قائم على التشويق والجذب، حيث تبدأ الحكاية من “عبدو العربجي” الذي يصارع الحياة بكل ما يملك من قوة، بينما هي تسدّد له الضربات بكل ما تحمل من غدر، لكنها كلّما أسقطته أرضاً، سيجد سبيلاً للنهوض متمسكاً بقوة الإرادة، في وجه المكائد من جهة، والجبروت من جهة أخرى في حكاية تعاني فيها كل شخصية رئيسة نوعاً من الظلم، لكن كل واحدة منها تختار طريقتها للمجابهة أو حتى الاستسلام له.

و”العربجي” من بطولة: باسم ياخور، سلوم حداد، ميلاد يوسف ونادين خوري وفارس ياغي وتسنيم باشا وطارق مرعشلي وشادي الصفدي ومديحة كنيفاتي وغيرهم.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *