>

اتجه بعض نجوم الطرب والتمثيل خلال العشر الأواخر من شهر رمضان إلى الإكثار في العبادات معتزلين الأعمال الفنية مؤقتا، فقد أكد المطرب تامر حسني حرصه في العشر الأواخر من رمضان كل عام على أن يختم القرآن 3 مرات، ورفضه لإحياء حفلات غنائية خلال هذه الفترة، في الوقت الذي قالت فيه الفنانة صابرين إنها تحرص على الاعتكاف ذهنيا مع الله، وتتحاور مع نفسها وتشكو إلى الله.

فيما أشارت الفنانة المحجبة حنان ترك إلى حرصها على جمع أولادها حولها لتكثيف قراءة القرآن في العشر الأواخر من رمضان والجلوس للاستماع إلى الدروس الدينية، خاصة وأنها لم تؤد العمرة هذا العام.

وقال تامر إنه يحرص في العشر الأواخر من شهر رمضان على رفض كل الحفلات التي تعرض عليه، كما لا يقبل دعوات السحور والإفطار.

وأوضح أنه يشعر في مثل هذه الأيام أنه يودع أكثر الأيام بركة وخيرا في شهر رمضان، لذا يحاول اقتناص الحسنات عن طريق عمل الخير وزيارة اليتامى والتزاور مع المرضى خاصة أطفال السرطان الذين باتوا أصدقاء له، بحسب تعبيره.

وأضاف المطرب المصري أنه اعتاد أن يختتم القرآن 3 مرات في العشر الأواخر من رمضان كل عام، إلا أن هذا العام لم يختمه سوى مرتين فقط حتى الآن.

من جانبها، قالت الفنانة المصرية صابرين إنها تقضي أكثر أوقاتها في العشر الأواخر من رمضان في فعل الخير، الذي رفضت الإفصاح عنه، وكذلك في الاعتكاف الذهني مع الله، كما تشكو إلى الله سبحانه وتعالى.

بدورها، أشارت الفنانة حنان ترك إلى أنها خلال العشر الأواخر من الشهر الكريم تحاول أن تعود أبناءها وتدعوهم للاعتكاف بالبيت لقراءة القران الكريم معها، حيث تحرص على عدم الخروج من منزلها وتكثيف عباداتها وختم القرآن الكريم ليلا نهارا.

وأضافت أنها تحرص كذلك على أداء صلاة العشاء والتراويح بالمسجد والجلوس للاستماع إلى الدروس الدينية بعدها، مشيرة إلى أنها كثفت هذا العام من هذه الأفعال لكونها لم تؤد العمرة.

مي تعتكف بالمنزل

من جانبه، أكد الفنان هاني سلامة أنه كان يود أداء فريضة العمرة هذا العام ولكن ظروف مرض ابنته حال دون تنفيذ رغبته، مشيرا إلى أنه في الأيام الأخيرة من شهر رمضان يحاول تكثيف تزاوره مع المرضى ممن يشعرون بالاحتياج ليس المادي فقط بل والمعنوي أيضا.

كما أكدت الفنانة مي عز الدين أن والدتها علمتها منذ الصغر الفرائض والسنن، وأخبرتها أن الرسول عليه الصلاة والسلام كان يعتكف في العشر الأواخر في رمضان بالمسجد ولكنها سمعت من بعض الفقهاء أن اعتكاف النساء بالمنزل مباح، لذا فهي تعتكف بالمنزل لتتفرغ لختم القرآن الكريم وإن كانت تؤدي صلاة الفجر بالمسجد برفقة والدتها.

شارك برأيك

‫11 تعليق

  1. hahahahahahah so what ???if they pray or finish Quran ,,,,,for whom ???not for us,,,those are sick people,,,,mentaly sick …lol

  2. هذه اعمال بينكم و بين الله و لستم بحاجة لنشرها على الجرائد
    و لا هي دعاية مجانية لكم

  3. مممم (كما اكدت السمراء السعودية سموورة انها تختم القران …… وتتصدق على……. وتزوور………..وتفعل………. الخ.

    **يعني لازم ياجماعة من اللت والعجن ونعرف ايش بيتسوا بينكم وبين ربكم,,,,, خلاص خلووها دعايات,,,,, والله اشووووف مالها داعي هذه الاخبار,,,
    ندعي الله انه يتقبل صيامنا ونخرج مغفورين الذنوووب,,,,,,

    سموووووووورة

  4. و الله مصخرة وعدم احترام للدين…
    و صار اللي يسوا و اللي ما يسوا يقولك انا ختمت القران..
    يا حسافة…

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *