>

لا تزال النجمة المصرية رانيا يوسف تتصدر “تراند” السوشيال ميديا منذ بداية العام 2021، ليس فقط بسبب تصريحاتها الأخيرة عن مفاتنها، وإنما لحديثها المثير للجدل عن الحجاب.

فبعد الضحة التي أثارتها بحديثها عن الحجاب وإهانتها له، باعتبار أن غطاء الرأس فُرض على ثقافة المصريين في أواخر السبعينيات، وأن زوجات علماء الأزهر لم يكنّ يرتدين الحجاب،

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً صوتياً مسرّباً قيل إنه لرانيا يوسف وأكدت خلاله عدم ندمها على ما صرّحت به حيث قالت: “عمري ما هندم على الحوار ده، كان لطيف، وحاولت أكون على طبيعتي وعفوية”.

وأضافت: “كنت متخوفة من سؤالي عن الحجاب بسبب العقليات المتخلفة المظلمة التي تعيش بيننا، ولا تتقبل الرأي الآخر، لكن طز في أي حد”.

بدورها، أعادت الإعلامية مي العيدان نشر الفيديو وعلّقت عليه بالقول: “الشرهه مو عليك على اشرف زكي اللي ما أوقفك للحين لأنك عار على الفن المصري”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *