>

رغم أن الإعلامية ريهام سعيد شاركت في بطولة الكثير من المسلسلات خلال الفترة الماضية، وحرصت على إستضافة عدد كبير من الفنانين ببرنامجها “صبايا الخير”، إلا أن هناك عدداً قليلاً من الفنانين الذين حرصوا على دعمها ومساندتها بعد حبسها بتهمة التحريض على خطف أطفال من خلال برنامجها .

ويأتي في مقدمة هؤلاء الفنانين آيتن عامر، التي حرصت على زيارتها بالسجن لمساندتها ودعمها، كما حرص كل من سعد الصغير وريم البارودي على التواجد في الجلسة الأولى الخاصة بمحاكمتها.

ولكن الغريب هو غياب مساندة الكثير من النجوم، ومنهم محمد رمضان الذي تربطه بها علاقة صداقة قوية، كما لم يدعمها أحمد عز رغم أنها ساندته في أزمته مع زينة.

وفي تطورات محاكمة سعيد و7 من فريق عمل برنامجها، أسندت النيابة العامة إلى المتهمين اتهامات بارتكاب جرائم التحريض والاشتراك في التحريض على اختطاف طفلين، وإذاعة أخبار كاذبة من شأنها تكدير الأمن والسلم العام، والاتجار في البشر.

وكشفت تحقيقات النيابة التي أيدت صحتها تحريات أجهزة الأمن، أن سعيد وفريق إعداد برنامجها قاموا بارتكاب واقعة اختطاف أطفال بهدف تصوير حلقة تلفزيونية، وأن وقائع الاختطاف موضوع الاتهام جرت بتحريض من الإعلامية المتهمة وفريق إعدادها.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هلا بعيدا عن شخصيتها وبرنامجها ووو
    الحلقة كان موضوعها كتير كتير مهم مش بس في مصر إنما للدول العربية ب معظمها (خطف الأطفال من اهلهم واطفال الشوارع )…استغلال هؤلاء الأطفال مستقبلا …
    ولكن الطريقة كانت غبية (فهي بدل ان تثبت صدقية هذه الافة من خلال قصص وروايات اهل فقدوا اولادهم)..
    راحت مثلت ألقصة حقيقة وهنا الخطأ)…
    يعني الان القضاء وجد نقطة قانونية قوية(عملية خطف حقيقية )..
    اما نشر اخبار كاذبة ف يا حضرة القضاء مش اخبار ملفقة ولا كاذبة ولا تمدر الأمن (قضية الاتجار بالاطفال قضية قديمة وخطيرة في شوراع وضواحي مصر)…
    على كل انت يا ريهام اطلبي من القاضي اذا كان باستطاعتك الانتخاب (لأنك تنوين اعادة انتخاب الريس?)…وهكذا بتطلعي براءة متل التيتا غادة
    بعد قضيتها والفيديو لبست تيشرت تشجع فيه الريس ??

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *