>

زبيدة ثروت واحدة من ألمع وأرق نجمات الزمن الجميل والتي تميزت بجمالها الساحر وعيونها الزرقاء الجاذبية، تألقت زبيدة خلال مشوارها الفني وقدمت العديد من الأعمال الفنية البارزة على رأسهم “يوم من عمري” مع عبدالحيلم حافظ، كما قدمت أكثر من 40 عمل فني، ولقبت زبيدة بالعديد من الالقاب أبرزهم “أم البنات”، “صاحبة أجمل عيون”، “قطة السينما العربية”، “ملكة الرومانسية”، كل هذا ولكن ما يغيب عن بال كثيرين أن للممثلة الراحلة أخت توأم اسمها «حكمت».

حيث أنه في يوم 14 يونيو من عام 1940م ولدت زبيدة ثروت، وهي من أصول شركسية، أمها حفيدة السلطان حسين كامل ووالدها ضابط، ولديها ثلاث أخوه هم:(صلاح وعلاء و كمال)، وشقيقة تؤام تدعي «حكمت» كانت تذهب معها في كل مكان وكانت كظلها منذ الطفولة مرورًا بالمراحل الدراسية وحتى بعد دخولها مجال الفن والشهرة.

حيث تأثرت زبيدة بأختها جدًا، وكانت تُصمم على تواجدها بالقرب منها داخل مجال عملها، ومن كثرة قربها منها وتواجدها في استوديوهات التصوير، فكر المنتجين في إظهارهما بعمل فني مشترك كتوأمين، ولكن حكمت رفضت؛ لأنها لم تكن تهوى الفن وفضّلت الزواج.

ويرجع سبب رفض شقيقة زبيدة ثروت التوأم «حكمت»، أن تلحق بشقيقتها إلى عالم التمثيل، لتصبح نجمة سينمائية هي الأخري، خاصة وأنها كانت تتمتع بجمال فائق، لكنها كانت تهوى الموسيقى وتحب العزف على آلة «المندولين»، لكن عندما حاولت زبيدة اقناع توأمها بالتمثيل، فما كان من حكمت سوى الرفض، والتأكيد على اكتفاءها بمصاحبة زبيدة شقيقتها في كل مكان حتى أثناء التصوير، كما كانتا دائمًا معا في مراحل حياتهما المختلفة، وكان حلمها تكوين أسرة مستقرة تهنأ بخصوصية حياتها.

صورة نادرة لـ زبيدة ثروت وشقيقتها التوأم «حكمت»

علي عكس شقيقتها الفنانة زبيدة ثروت التى أحبت الفن والتمثيل، إلا أنها درست في البداية بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، وعملت لفترة كمحامية تحت التمرين إرضاءًا لجدها، حيث كان يرفض فكرة دخولها عالم الفن، بل وهددها بالحرمان من الميراث، راغبةً منه في أن تكون محامية ناجحة مثله، خاصة مع شهرته الكبيرة كمحامي على مستوى مدينة الإسكندرية، ولكنها تركت المحاماة بعد فترة وتفرغت للعمل الفني.

وتزوجت الفنانة زبيدة ثروت 4 مرات أولهما سنة 1960 من ضابط في البحرية المصرية كان اسمه إيهاب الغزاوي ثم تزوجت بعد ذلك من المنتج السوري صبحي فرحات الذي أنجبت منه بناتها الأربع ثم محمد إسماعيل وآخر أزواجها الممثل عمر ناجي وهو آخر زيجاتها.

صورة نادرة للفنانة زبيدة ثروت مع بناتها الـ 4

أقرأ أيضًا: للمرة الأولي صورة نادرة للجميلة زبيدة ثروت في طفولتها مع جدتها وشقيقتها «التوأم»… هل تغيرت ملامحها ؟

اعتزلت زبيدة الفن خلال فترة السبعينيات، حيث قدمت آخر عمل لها في مسرحية “عائلة سعيدة جدًا”، كما توجت بلقب ملكة جمال الشرق وفقًا للمسابقة التي أقامتها مجلة الجيل بالإضافة إلى حصولها على لقب بين أجمل 10 وجوه في السينما، وهي صاحبة أجمل عيون في السينما المصرية.

وعن مصادرة أموالها قالت النجمة زبيدة ثروت في آخر لقاء إعلامي لها في برنامج “واحد من الناس” مع عمرو الليثي: إنها تنتمي للأسرة المالكة، وتمت مصادرة أموال والدتها بعد ثورة يوليو 1952، وقالت: جدتي هي ابنة السلطان حسين كامل، وكان اسمها زبيدة حسين كامل. 

وأضافت: عندما قامت الثورة كان عمري 12 عاما، وقاموا بإخراج اللواءات الكبار للمعاش وكان من بينهم والدي وعمره 40 عامًا، كما تمت مصادرة كل أموال أمي، لدرجة أنهم أخذوا آية الكرسي من السلسلة التي كانت ترتديها أمي في ذلك الوقت.

 ورحلت الفنانة زبيدة ثروت عن عالمنا يوم 13 ديسمبر عام 2016، عن عمر ناهز الـ 76 عاماً، بعد صراع مع مرض سرطان الرئة بسبب شراهتها في التدخين، أوصت زبيدة عائلتها في أيامها الأخيرة أن يتم دفنها إلى جانب حبيبها الراحل عبد الحليم حافظ، وأكدت أن العندليب الأسمر لو كان تقدم للزواج منها كانت وافقت على الفور رغم رفض والدها للأمر.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا إنستغرام نورت

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر فيسبوك “نورت



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. حبيبتي زبيده ثروت ..صورتها كانت دائما أمام مكتبي ..جميله الجميلات بنت الاسره الملكيه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *