>

بعد قضية سيارتها الفاخرة توجهت الأنظار مجدداً إلى الفنانة المصرية ياسمين صبري حيث تناقل الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لها برفقة شقيقها.

وركزت التعليقات على الحسابات التي أعادت نشر الصور في تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام” على درجة الشبه بين الممثلة وشقيقها. ورأى بعضهم أنهما يتشاركان الكثير من الملامح فيما أشار آخرون إلى أن ياسمين أكثر منه جمالاً وأن أوجه الشبه بينهما قليلة.

ويشار إلى أن ضجة كبيرة أثيرت مؤخراً حول السيارة الفاخرة جداً التي تلقتها هدية من زوجها رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة وهي من نوع رولز رويس “كابروليه” ويبلغ ثمنها أكثر من ستة ملايين جنيه بحسب تصريح تخليص جمركي تم تداوله مؤخراً. وأشارت الوثائق إلى أنه تم أيضاً دفع رسوم تراخيص لدخول السيارة من الجمرك تُقدر بأربعة ملايين جنيه.

وبعد مرور ساعات على ذلك تداول الناشطون صورة لسيارة شبيهة بها محطمة بالكامل. إلا أن مقربين من النجمة أكدوا أن الصورة المتداولة ليست لسيارتها مع الإشارة إلى أنها التقطت في المغرب في العام 2017.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *