>

قال الفنان السوري جمال سليمان إن مسلسل “ذاكرة الجسد” الذي تشاركه بطولته الممثلة الجزائرية أمل بوشوشة، توافرت له ‬كل‭ ‬شروط‭ ‬النجاح،‭ ‬‬وسيستمتع‭ ‬المشاهد‭ ‬العربي‭ ‬بعمل‭ ‬متميز‭ ‬يجمع بين‭ ‬نكهة‭ ‬الجزائر‭ ‬والمشرق‭ ‬العربي‮‬‭.‬

وقال سليمان، الذي وصل إلى مدينة قسنطينة الجزائرية، لاستكمال أعمال تصوير المسلسل، إن “الاستقبال الرائع والحب الذي شعر به لدى وصوله إلى العاصمة وقسنطينة أيضًا فتحا شهيته أكثر للتمثيل والإبداع في أهم أجزاء هذا العمل الكبير”.

أما الفنانة الجزائرية آمال بوشوشة، فقالت إنها -من خلال المسلسل- تمثل شعبا بأكمله، وكما شجعت المنتخب الجزائري خلال المونديال، وكانت إحدى نجمات MBC، فإنها تأمل في أن تجد التشجيع من الجزائريين في واحدة من أهم محطات حياتها.

بدورها، قالت الروائية أحلام مستغانمي، مؤلفة الرواية المأخوذ عنها العمل، إنه على الرغم من درجة الحرارة العالية -بقسنطينة نهار الجمعة الـ 23 من يوليو/تموز، التي بلغت 38 درجة وأتعبت الفريق العامل- فإنها مكنت النجم السوري جمال سليمان من اكتشاف سحر المدينة؛ حيث ظل مبهورا أمام ما شاهده.

وأضافت أن سليمان ذهب بعد ذلك ليستريح، يرافقه فريق العمل في مطعم محلي قدم‭ ‬للضيوف‭ ‬طبق‭” ‬الشخشوخة”‭ ‬الذي‭ أعجب به للغاية، بعد‭ ‬أن‭ ‬سلبت‭ ‬منه ‬الساحرة‭ ‬قسنطينة‭ ‬الأبصار.

ومن المقرر أن يستمر تصوير المشاهد في قسنطينة حتى نهار الأحد الـ 25 من يوليو/تموز الجاري، تحت إشراف المخرج نجدت أنزور.

ويدور المسلسل المقتبس عن رواية بالاسم نفسه للكاتبة أحلام مستغانمي، حول شخصية رسام يدعى خالد بن طوبال (جمال سليمان) فقد ذراعه في أثناء الحرب، ويقع في غرام فتاة جميلة، وهي ابنة مناضل جزائري (أمل بوشوشة) كان صديقا لطوبال في أثناء ثورة التحرير، ولكنه قتل في أثناء حرب التحرير الكبرى ضد الاحتلال الفرنسي.



شارك برأيك

‫26 تعليق

  1. قلت لك مرة: “أحلم أن أفتح باب بيتك معك”. أجبت “وأحلم أن أفتح بيتي فألقاكِ”.

  2. **كيف سمحت لنفسي أن أكون سعيدا الى ذلك الحد وأنا أدري أنني لم أمتلك منك شيئا في النهاية سوى بضع دقائق للفرح المسروق و ان أمامي متسعا من العمر للعذاب ؟**

  3. **كنت معك في دهشة دائمة فقد كنت شبيهة بتلك الدمية الروسية الخشبية التي تخفي داخلها دمية اخرى و هذه تخفي دمية أصغر و هكذا تكون سبع دمى داخل واحدة!!**

  4. سهر كلام جميل أكملي . يا mariyus ليه كدا ?? هي كلمتك ?? أتركي سهر و شأنها . أكملي كلامك الجميل . نحن نتابع باإهتمام شكرا سهر

  5. شكرا على الفيديو سهر
    مدينة قسنطينة او مدينة الجسور المعلقة هي من اروع المدن الجزائرية

  6. هذه مقطتفات من ذاكرة الجسد و ليس كلامي لكنني مسجونة بحروف و بكلمات أحلام فعلا !!

  7. bravo–sahar en est tous avec toi ,,,,,,,,,wa in chaalah,,,,,,fi ramdane je vai voir ce feulltent,,,e je suis sur ca etre un bon travail,,,,

  8. اشعليني أيا امرأة من لهب
    يقربنا الحب يوما.. يباعدنا الموت يوما
    ويحكمنا حفنة من تراب
    توحدت فيك أيا امرأة من تراب ومرمر
    سقيتك ثم بكيت و قلت
    أميرة عشقي أميرة موتي تعالي !!

  9. شكله المسلسل رومانسي؟ بالبداية كنت أفكر بعد 3 سنين أشوفه, لكن بما أنّه رومانسي واحنا العرب أذا عملنا شي رومنسي يخلّون اللي ماكل يرجّع كل اللي أكله, أذن لن أشاهد هذا المسلسل

  10. دعيني أعترف لك أنني في هذه اللحظة أكرهك، وأنّه كان لا بدّ أن أكتب هذا الكتاب لأقتلك به أيضاً. دعيني أجرّب أسلحتك..
    فربما كنت على حق.. ماذا لو كانت الروايات مسدّسات محشوّة بالكلمات القاتلة لا غير؟.
    ولو كانت الكلمات رصاصاً أيضاً؟
    ولكنَّني لن أستعمل معك مسدساً بكاتم صوت، على طريقتك.
    لا يمكن لرجل يحمل السلاح بعد هذا العمر، أن يأخذ كلّ هذه الاحتياطات.
    أريد لموتك وقعاً مدوياً قدر الإمكان..
    فأنا أقتل معك أكثر من شخص، كان لا بد أن يجرؤ أحد على إطلاق النار عليهم يوماً.
    فاقرأي هذا الكتاب حتى النهاية، بعدها قد تكفّين عن كتابة الروايات الوهمية.
    وطالعي قصتنا من جديد..
    دهشة بعد أخرى، وجرحاً بعد آخر، فلم يحدث لأدبنا التعيس هذا، أن عرف قصة أروع منها..
    ولا شهد خراباً أجمل.

  11. لقيت نظرة خاطفة على الجدران.
    ها هي لوحاتي تستيقظ كامرأة، بتلك الحقيقة الصباحية العارية دون زينة ولا مساحيق ولا “رتوش”.
    هاهي امرأة تتثاءب على الجدران بعد أمسية صاخبة.
    اتجهت نحو لوحتي الصغيرة “حنين” أتفقدها وكأنني أتفقدك.
    “صباح الخير قسنطينة.. كيف أنت يا جسري المعلق.. يا حزني المعلّق منذ ربع قرن؟”.
    ردّت عليّ اللوحة بصمتها المعتاد، ولكن بغمزة صغيرة هذه المرّة.
    فابتسمت لها بتواطؤ.
    إننا نفهم بعضنا أنا وهذه اللوحة “البلدي يفهم من غمزة!”

  12. انا عم بستناه بفارغ الصبر ,,, و فعلا مدينة قسنطينة من اروع المدن الجزائرية فهي مدينة الجسور المعلقة و ناسها زادوها روعة و الدليل صديق الكل هون بنورت عبووووود الكحلووووووووش (عبد الوهاب) ابن قسنطينة

    و سهر سلام يا رقيقة و كلامك يدل على شخصك رغم انه منقول بس انت ضفتي فيه رونق … سلام لك و تواحشتك بزاف (انا رديت عليك بموضوعي)

    نورت انشري

  13. نورت النشر من فضلك

    انا عم بستناه بفارغ الصبر ,,, و فعلا مدينة قسنطينة من اروع المدن الجزائرية فهي مدينة الجسور المعلقة و ناسها زادوها روعة و الدليل صديق الكل هون بنورت عبووووود الكحلووووووووش (عبد الوهاب) ابن قسنطينة

    و سهر سلام يا رقيقة و كلامك يدل على شخصك رغم انه منقول بس انت ضفتي فيه رونق … سلام لك و تواحشتك بزاف (انا رديت عليك بموضوعي)

  14. كيف أنت.. يسألني جار ويمضي للصلاة. فيجيبه حال لساني بكلمات مقتضبة، ويمضي في السؤال عنك.
    كيف أنا؟
    أنا ما فعلته بي سيدتي.. فكيف أنت ياامرأة كساها حنيني جنوناً، وإذا بها تأخذ تدريجياً، ملامح مدينة وتضاريس وطن.
    وإذا بي أسكنها في غفلة من الزمن، وكأني أسكن غرف ذاكرتي المغلقة من سنين.
    كيف حالك؟
    يا شجرة توت تلبس الحداد وراثياً كل موسم. يا قسنطينية الأثواب..
    يا قسنطينية الحب.. والأفراح والأحزان والأحباب. أجيبي أين تكونين الآن؟.

    النشر يا قوم

  15. كانت تلك أول مرة سمعت فيها اسمكِ.. سمعته وأنا في لحظة نزيف بين الموت والحياة، فتعلقت في غيبوبتي بحروفه، كما يتعلق محموم في لحظة هذيان بكلمة..
    كما يتعلق رسول بوصية يخاف أن تضيع منه.. كما يتعلق غريب بحبال الحلم.
    بين ألف الألم وميم المتعة كان اسمك. تشطره حاء الحرقة.. ولام التحذير.

  16. كانت تلك أول مرة سمعت فيها اسمكِ.. سمعته وأنا في لحظة نزيف بين الموت والحياة، فتعلقت في غيبوبتي بحروفه، كما يتعلق محموم في لحظة هذيان بكلمة..
    كما يتعلق رسول بوصية يخاف أن تضيع منه.. كما يتعلق غريب بحبال الحلم.
    بين ألف الألم وميم المتعة كان اسمك. تشطره حاء الحرقة.. ولام التحذير.

    نورت النشرررررررررر

  17. كانت تقول: “ينبغي ألا نقتل علاقتنا بالعادة”، ولهذا أجهدت نفسي حتى لا أتعود عليها، وأن اكتفي بأن أكون سعيداً عندما تأتي، وأن أنسى أنها مرت من هنا عندما ترحل.
    __________

    كنت تتقدمين نحوي، وكان الزمن يتوقف انبهاراً بك.
    وكأن الحب الذي تجاهلني كثيراً قبل ذلك اليوم.. قد قرر أخيراً أن يهبني أكثر قصصه جنوناً..
    __________

    أخاف السعادة عندما تصبح إقامة جبرية. هنالك سجون لم تخلق للشعراء.

  18. جاء عيد الحب إذن..
    فيا عيدي وفجيعتي، وحبي وكراهيتي، ونسياني وذاكرتي، كل عيد وأنت كل هذا..
    للحب عيد إذن.. يحتفل به المحبون والعشاق، ويتبادلون فيه البطاقات والأشواق، فأين عيد النسيان سيدتي؟

    النشر يا سادة

  19. نورت النشرررررررررررررررررررررررررررررررررررررر

    جاء عيد الحب إذن..
    فيا عيدي وفجيعتي، وحبي وكراهيتي، ونسياني وذاكرتي، كل عيد وأنت كل هذا..
    للحب عيد إذن.. يحتفل به المحبون والعشاق، ويتبادلون فيه البطاقات والأشواق، فأين عيد النسيان سيدتي؟

  20. ”‭ ‬الذي‭ أعجب به للغاية، بعد‭ ‬أن‭ ‬سلبت‭ ‬منه كل
    كل ده من الطبق

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *