>

أنهت الفنانة المصرية حلا شيحة، أمس الأحد، إجراءات طلاقها من زوجها الكندي ستيف مارك وذلك في الشهر العقاري بمنطقة المنشية بالإسكندرية، نظرا لأن الزواج كان بمحافظة الإسكندرية.

وقال طارق فودة محامي الزوج ستيف إنه تم طلاق موكله​ بتوكيل رسمى منه وبحضور محامى وكيل الزوجة حلا شيحة، طلاقا رسمياً وبرغبه الطرفين، وقد أبرأت الزوجة طليقها من كافة النفقات الزوجية.

يذكر أن حلا شيحة انفصلت فعليا عن زوجها منذ فترة طويلة وجاءت إلى مصر بصحبة أطفالها الأربعة ولم يكن هناك انفصال رسمي طوال هذه الفترة حتى تمت عملية الطلاق أمس.

وقدربط الجمهور بين إعلان حلا شيحة طلاقها الرسمي وإنهاء كافة الإجراءات مع زوجها السابق، وبين الأخبار المتداولة بقوة حول ارتباطها بمعز مسعود واستعدادها للزواج منه، وتكهن البعض أن انتظار حلا شيحة لإنهاء إجراءات الطلاق رسمياً هو سبب صمتها تجاه أخبار زواجها طوال الفترة الماضية، وإنها تمهد بتلك الخطوة لإعلان ارتباطها بمعز مسعود.

وكانت حلا شيحة قد التزمت الصمت منذ انتشار أخبار قصة زواجها من معز مسعود، ولم تنشر أي صور أو منشورات على حساباتها بمواقع التواصل طوال تلك الفترة، وهو ما زاد من الجدل حول زواجها من معز مسعود، خاصة أنه الآخر لم يعلق أو يتطرق للحديث عن هذه الأخبار،

يذكر أن حلا شيحة قد انفصلت عن زوجها الكندي ستيف مارك بعد زواجهما في 2006 بعد اعتزالها الفن وارتداء الحجاب، وسافرت معه إلى كندا وأنجبت منه أربع أبناء، قبل ان تقرر العودة للفن والانفصال عنه العام الماضي، في حين كانت آخر زيجة للداعية معز مسعود من الفنانة شيري عادل، والتي انفصل عنها سريعاً العام الماضي. أعداد مجلة هي



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *