>

طرحت الاعلامية السعودية حديجة الوعل سؤالا على متابعيها على موقع تويتر ان كانت زوجات الفنانين يغارون عند رؤية ازواجهم في مشاهد حميمة من خلال الاعمال التي يؤدونها.

وقالت خديجة الوعل في تغريدتها: “سؤال يسدح نفسه زوجات الفنانيين مايغارون لما يشوفوا ازواجهم مع ممثلات يتطلب الدور انه يحضنها ويغازلها ويدلعها ويشيلها كمان ودي اعرف شلون احساسهن”.

وبالرغم من ان الاعلامية السعودية تساءلت بشكل عام غير ان البعض اتهمها بأنها تعبر عن مشكلة طلاقها الاخير لترد عليه قائلة: “مالها علاقة ابداً ابداً تجربتي لا اتاجر بها ولا اسمح لاي احد التدخل فيها ولم تكن لها علاقة بالتمثيل فارجو عدم دس السم في العسل لان سؤالي واضح جداً”.

يذكر ان خديجة الوعل كانت قد اتهمت الفنانة المغربية مريم حسين بالتسبب لها في العديد من المشاكل حيث قالت في تصريحات تلفزيونية: “حصل لي مشاكل كثيرة بسبب هذا الموضوع، أولها أن الوالد طلب مني تقديم استقالتي والرجوع إلى جدة، وطٌلبت للتحقيق من المؤسسة التي أعمل فيها ومٌنعت من التواجد على الهواء”.

ووصفت خديجة الوعل الفيديو الذي نشرته مريم حسين في حفل طلاقها بأنه غير محترم مؤكدة بأنها لم تدعها ولا تعرفها وقالت “الاخ خالد الراجح حضر للحفل وكانت معاه يبدو انهم كانوا يصورون في مكان”.

وكانت الوعل التي تعمل في إذاعة MBC FM، ظهرت في فيديو وهي ترتدي تاجاً على رأسها ومعها الممثلتان مريم حسين ونصرة الحربي، وهن يضحكن، حيث قالت حسين: “نحن في حفلة طلاق خديجة الوعل، عاش الطلاق”، لتخرج الوعل نافية كونه حفل طلاق، الأمر الذي أثار الجدل.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *