>

أعلنت الفنانة المغربية ​دنيا بطمة​ في مؤتمر صحفي بالدار البيضاء، براءتها وشقيقتها ابتسام من تهمتي النصب والتشهير في القضية المعروفة بـ”حمزة مون بيبي” بسبب عدم كفاية الأدلة.

 وقد أكد المحامي عبد اللطيف بوعشرين، خلال المؤتمر، براءة دنيا وشقيقتها ابتسام، من التهم المتعلقة بحساب “حمزة مون بیبي”، معتبرا أن القضاء لم يثبت أي علاقة تربطهما به، ومستعرضا في ذات الندوة التي حضرها زوج دنيا ومدير أعمالها البحريني محمد الترك، مجموعة من الوثائق، منها الأحكام القضائية.

وأكد بوعشرين من خلال الوثائق، أن المحكمة لم تجد أي دليل يفيد بتسيير دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام، لحساب “حمزة مون بیبي”، أو توفرهما على القن السري الخاص به، أو أنهما تدخلتا من خلال الصور المشاركة المنصوص على عقوبتها في الفصل 129 من القانون الجنائي، في عرقلة سير نظام المعالجة الآلية، وإحداث اضطراب فيه، وتغيير طريقة معالجته، وبث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية، أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم، وبث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة بالأشخاص، للتشهير بهم والمشاركة في ذلك والتهديد.

بدورها كتبت دنيا بطمة عبر حسابها على انستغرام تعليقا على هذا المؤتمر قائلة “مؤتمر صحفي كان عبارة عن مرآة تعكس الحقيقة التي لطالما انتظرها الرأي العام شكرا للاستاذ والهرم النقيب عبد اللطيف بوعشرين الذي وقف وقفة الابطال بهذا الملف قام بترجمة الحقيقة و تفسيره بدقة لحكم المحكة والتي حكمت ب #براءة دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام بطمة من تسيير الحساب لعدم توفير اي أدلة تثبت ذلك وعدم توفرنا على القن السري للولوج الى الحساب وكذلك بعدم مؤاخذتنا بتهم ثقيلة وهي اساس هذا الملف .”

وتابعت دنيا بطمة “تم تظليل الرأي العام لمدة طويلة وكان السكوت رفيق دربي طيلة هذه الايام الى ان جاء يوم لكشف الحقيقة ، ومن كانت له يد في الكذب على الشعب المغربي العظيم الكذب حبله قصير ولكم الله فالله خير وكيل …بحكم من المحكمة انا وشقيقتي صدر في حقنا حكم البراءة من تسيير الحساب …انتهى.”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *