>

بعد علاقة كانت ستتوج بالزواج، إذ تحدثت الكثير من التقارير أن الممثل العالمي ​جوني ديب​ والراقصة الروسية ​بولينا غلين​ يفكران في الزواج بعد أن انتقلت إلى قصره في هوليوود قبل بضعة أسابيع فقط، إلا انها عادت وقررت إنهاء هذه العلاقة وذلك بعد أن وجدت الانتباه المحيط بها “مخيفًا”.
ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن غلين عادت إلى مسقط رأسها في روسيا، وكانت أخبرت الراقصة أصدقاءها بعد أسابيع من علاقتها بأن ديب كان يائسًا لمقابلة والدها غينادي وأمها البيطرية إيرينا.
وبحسب مصدر مقرب منها قال للصحيفة:”على الرغم من السخرية من أن بولينا كانت فقط مع جوني بسبب شهرته، إلا أنها تخفت حينما كانت تعيش معه وكانت تذهب إلى وظيفتها في الرقص، ثم تعود إلى منزله”.
وتابع: “جوني أصبح متهجمًا وشاردًا بسبب عدائه القانوني مع طليقته النجمة آمبر هيرد، وأنهما اعتقدا أن الوقت ليس مناسبًا بالنسبة لهما للالتزام بأي شيء”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. جوني دب يموت في البنات الشابات ! كل ارتباطاته مع بنات اصغر منه بكثير و هو مزواج اصلا لازم بولينا تخاف من الارتباط به

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *