>

اعترفت الفنانة المصرية رانيا يوسف بتعرضها للتحرش وذلك تعليقا على فضيحة التحرش الجنسي التي ضج بها المجتمع المصري ووقع ضحيتها العشرات من الفتيات.

وقالت رانيا يوسف في سلسلة تغريدات عبر حسابها على تويتر: “نعم تعرضت للتحرش كلمه تعاني منها كل امرأه من سنوات طويله وحتي هذه اللحظه نعاني منها وكانه شبح يطاردنا في كل مكان. حادثه الشاب الذي تحرش باكثر من فتاه ليست فرديه بل هناك الآلاف مثل هذا الشاب يبحيون لأنفسهم التحرش بأنواعه لمجرد أنه الاقوي وهذا غير صحيح!”.

وتابعت رانيا يوسف: “انا اواجه التحرش اللفظي يوميا عبر منصات حسابتي الرسميه وايضا الايميل الخاص به الذي تاتي عليه عدد كبير من الرسائل التحرش اللفظي. والتي يستبيحون ارسالها من خلف شاشات الموبايل والكمبيوتر والتحرش الظاهري بالمرأة في كل مكان ( عملها ‘ المواصلات’ وغيرها) وايضا عبر الهواتف المحموله فالتحرش بانواعه كبير فلابد من التصدي له بكل أنواعه المختلفه لانهم يعلمون انه ليس لهذا التحرش رادع.”.

واضافت رانيا يوسف: “اطالب بقانون رادع وسريع للتحرش بكل انواعه في مصر وخاصه التحرش عبر وسائل التواصل الاجتماعي ليكون عبره للجميع ويكون رادعا. ورسالتي للبنات متخافيش وواجهي اي متحرش بالبلاغ فورا عنه.”

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *