>

انقسام كبير يشهده الوسط الفني والإعلامي، بعد الأزمة المثارة الخاصة بالفنانة #شيرين عبدالوهاب، التي تواجه هجوماً حاداً منذ ساعات على خلفية الفيديو المنتشر لها وهي تسخر من مياه نهر النيل في إحدى حفلاتها.

ذلك الأمر الذي تسبب في اعتذار شيرين للجميع من خلال بيان أصدرته قبل ساعات، وحاولت فيه استمالة الجميع إلى جانبها، من خلال كلماتها التي أقرت فيها بالخطأ.

وفي رسالة جديدة وجهتها شيرين إلى الجميع من خلال صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، التي باتت المنبر الوحيد، الذي تتحدث من خلاله قالت شيرين “شكراً من قلبي للشعب المصري ولجمهوري ولكل إخوتي من الفنانين والإعلاميين المحترمين اللي وقفوا جنبي وساندوني في موقف زي ده”.

وتمنت شيرين ألا يقع أحد في مثل هذا الموقف مرة أخرى، وهو ما عبرت عنه قائلة “وربنا ما يوقع حد في موقف زيه”.

وربما تكون هذه هي الأزمة الأولى التي تتحدث فيها شيرين بهذه الطريقة وتقر بالخطأ، خاصة أن هناك هجوما كبيرا عليها وصل إلى حد تقديم بلاغ ضدها للنائب العام، كما أوقفتها نقابة الموسيقيين عن الغناء وإحالتها للتحقيق.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. انا مش بتاعت الكلام ده انا طول عمرى جامدة
    حصير واحدة غيرى ده مش تفكيرى حتغير من النهاردة

  2. اضربيهم بالحيط ولا تلتفتي خلفك وبالناقص عن التلفزيون المصري واغانيكي مو بحاجه لمسبيرو

  3. مطعم البرنس في امبابه دائما مشغل اغانيكي وهذا افضل لكِ من مسبيرو

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *