أثار مقطع فيديو للمشهورة السعودية رهف القحطاني، الشهيرة بـ “وذ نكهة”، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهورها وهي تتصدر احد المجالس.

وفي التفاصيل، فقد انتشر على العديد من الحسابات مقطع فيديو, ظهرت فيه رهف القحطاني وهي تجلس في صدر احد المجالس بين مجموعة من الرجال.

وقد اثار المقطع عدد كبير من التعليقات الساخرة حيث تساءل احدهم: “ونعم على ويش و بصدر المجلس عاريه” ليرد اخر “احترم نفسك يا استاذ هذا صاحب مقولة وذ نكهة وشلون ما تجلس في وسط المجلس”.

بينما كتب اخر “كيف يرضون جالسين كذا هالرخوم ولافية رجال منهم، لو دكتورة او شخصية ثقافية او عالمة لكن هذا بصدر المجلس عيب والله عيب”.

بينما دافع اخرون عن رهف القحطاني مؤكدين انها ما كانت للتعرض لكل هذا الهجوم والسخرية لو انها كانت اجنبية حيث كتب احدهم “المنشن معترضين انهم جلسوها بصدر المجلس وتعاملوا معها باحترام لو كانت اجنبيه كان اعتبروا هالتصرف قمه الذوق والرقي”.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. قال تعالى
    (
    وَاللَّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا (27) سورة النساء

  2. ههههههه وليش الاستغراب؟؟
    طبيعي المهلكة السلولية تُصدر الذكور
    يسعد قلبك يا زوجي الحبيب تضحكني لما
    تكتب مركوب وتشفير ههههه
    الظاهر عندهم كلهم مراكيب ويتم التشفير
    عليهم هههه
    اتذكر فترة حصل نقاش مع مجموعة من العربان
    وكنا نحن مجموعة فلسطينين وتكلمنا على
    الفلسطينيات البطلات و دورهن بالنضال
    الفلسطيني على مر تاريخ النكبة و الاحتلال
    واحد السعودين المتخلفين تكلم بالسوء
    عن المناضلات البطلات الفلسطينيات
    امثال الشهيدة البطلة دلال المغربي و السيدة
    المناضلة ليلى خالد ، ويومها الزمته حده و اخذ
    المقسوم مني و اخرسته ، قطع لسانه ولسان كل ذكر مركوب مشفر عليه اذا تكلموا
    عن سيدات مناضلات بطلات ارجل منهم كلهم
    وكل حكوماتهم لعنة الله عليهم .
    واليوم وحده غير معروف من هي وماذا تعمل
    ولماذا اصلا تتصدر هذا المجلس بالمهلكة
    السلولية العبرانية ؟!
    لكن يبدو مع انفتاح ابو سروالين وترفيه تركي
    ال …. ههههه ورقص شيوخهم ورقص
    الحاخامات مع الحمقى الوهابية على أرض
    الحرمين سيكون المشهد الجديد عبارة
    عن ذكور مركوبين مشفرين من ارخص النساء!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.