>

بقسوة كبيرة ردت الإعلامية الموقوفة عن العمل ريهام سعيد، على سخرية المذيع مروان يونس منها في أحد الفيديوهات السابقة، التي اعتاد على بثها عبر ‏صفحته الشخصية في “فايسبوك”، على خلفية تصريحاتها عن مرضى السمنة والتي أدت لإيقافها عن العمل.‏

نشرت ريهام صورة للخبر مؤكدة أنها فوجئت برؤية خبر سخرية مروان يونس منها، وعلقت عليه قائلة: “أول مرة أشوف الخبر ده دلوقتي، ‏بعيداً عن إن في ناس ماتفرجتش على الحلقة ولا عرفت إني قعدت أعيد الكلام اللي اتقال في التقرير من الناس مرضى السمنة ‏اللي فوق 200 ك، حتى لو أنا قولت كلمتين تقال عشان خايفة على الناس، ده إيه ده، ده المفروض زميل؟ لا معلش ده ‏المفروض راجل”.‏

وتابعت: “واحد يتمنى السجن لأم لتلات أولاد؟ أنت تعرف إيه هو السجن؟ والله ما قادرة أصدق أخلاقك ولا تربيتك، يا ‏خسارة على النخوة والرجولة. هزر وضحك الناس يا أبو قلب أسود، حسبي الله ونعم الوكيل، الدنيا دوارة يا بهلوان، اللي ‏بتتكلم عليها دي عملت حاجات وحلقات أنت ماتعرفش تعمل ربعها. السجن ده للي زيك اللي ملوش لازمة ووجوده زي عدمه”.‏

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *