>

استعاد الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً للممثلة إيناس مكي التي عرفت من في التسعينيات من خلال مشاركتها في المسلسل الشهير “لن أعيش في جلباب أبي” حيث أدت دور زوجة الإبن الأجنبية.

ومن خلال البحث تبين أن صلة قرابة تجمعها والنجم أحمد مكي حيث عرف المتابعون أنها شقيقته. وهو ما أثار ضجة في اوساطهم حيث تذكروا أنهما تعاونا في فيلم “الحاسة السابعة” الذي شاركت فيه إيناس تمثيلاً وأحمد إخراجاً.

وسارع الكثيرون إلى البحث عن أوجه الشبه بين ملامحهما وتنبه بعضهم إلى أنها كثيرة فيما اعتبر آخرون أن العكس هو الصحيح. ويشار إلى ان إيناس وأحمد من أصول جزائرية، علماً أن الممثل أقام معظم أيامه في مصر حيث شارك في الكثير من الاعمال وأبرزها فيلم “مرجان أحمد مرجان” وأعمال اخرى منها “دبور” و”طير إنت” و”لا تراجع ولا استسلام”. أما إيناس فظهرت في أعمال منها مسلسلا “الحلم والألم” و”عالم يا هووه” إلا أنها غابت بعد هذا لسنوات عن الشاشة.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *