تعرّض المذيع الأردني معاذ العمري، زوج الفنانة الأردنية ديانا كرازون، لموجة واسعة من الانتقادات ولهجوم لاذع على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب تعليقه على القضية التي عُرفت باسم “فضيحة الفيوجن”. وفي هذا السياق، كتب على حسابه الخاص في “فيسبوك” منشوراً هاجم من خلاله كل شخص يفضح أي فتاة، وقال فيه: “كل واحد بفضح بنت تحت أي ظرف الله لا يستر عليك ولا يوفقك يا ابن الحرام”.

ويأتي هذا على خلفية تناقل مقطع مصوّر كان قد سجّله شاب لفتاة وهي تقوم بأفعال غير لائقة داخل سيارة من نوع “فورد فيوجن”. وهو ما أثار ضجة كبيرة في أوساط المتابعين الذين طالب معظمهم بالقبض على الفتاة ومحاسبتها بتُهمة القيام بفعل فاضح في مكان عام.

وإثر تعليق معاذ، رأى الكثيرون أنه يدافع عن مثل هذه الأفعال، وتوجّهوا إليه بالنقد اللاذع، داعين إياه إلى توضيح مقصده.

ويُشار إلى أن الأضواء سُلطت على معاذ العمري منذ إعلان زواجه من الفنانة ديانا كرازون في حفل زفاف حضره عدد قليل من أفراد أسرتيهما.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *