>

تداول رواد السوشال ميديا فيديو للفنانة البحرينية المعتزلة زينب العسكري؛ إذ ظهرت فيه مختلفة بشكل كبير حتى أن بعضهم رأى أنها خضعت لعمليات تجميلية كثيرة.

ونفت الفنانة الغائبة عن الشاشة منذ ما يقارب الـ11 عامًا أن تكون قد أجرت أي عملية تجميل، موضحة أن الاختلاف فقط في حاجبيها، مُضيفة أن السنوات كفيلة بتغيير شكل أي شخص.

وعلى الرغم من تأكيد العسكري على عدم إجرائها أي عملية تجميل، إلا أن الجمهور استمر بالتأكيد على أن التغيير بشكلها سببه العمليات وليس العمر ومن بين التعليقات: “سبحان الله تغير شكلها عيونها فمها خشمها مو مثل قبل كانت احلى”.

ومن بين التعليقات: “تقولك مش عامله تجميل وهي مركبه راس جديد”، فيما شبهها الكثيرون بالمهرة البحيرينية مؤكدين أنها بدت نسخة منها.

وجاء نفي العسكري بعد ظهورها في وقت سابق في فيديو للإجابة عن سؤال حول هل هناك نية لعودتها للتمثيل، لترد أنها لن تتراجع عن الاعتزال، إلا أنها ستعود للفن لكن من باب الكتابة والإنتاج.

وأكدت أن الحياة الأسرية أولوية بالنسبة لها، وأنها في الماضي كانت مهووسة بالتمثيل، إلا أن هذا الهوس انتهى بشكل نهائي، لكن حبها للكتابة جعلها تفكر بالعودة للفن من هذا الباب.

وفي الوقت الذي طالبها بعضهم بالعودة للتمثيل، جاءت أغلب التعليقات تطالبها بعدم التراجع عن القرار والاهتمام بعائلتها، ولم تخل بعض التعليقات من السخرية ومن أبرزها: “كملي حياتج الأسريه والله حفظج وخلوا الجيل اليديد يبرز مع عمالقه الفن يلي مستمرين يتعلمون منهم ويبدعون”.

وعلقت أخرى: “تبغى ترجع بس ماتقدر وأصلا من زين تمثيلها ولو رجعت ماعندها موهبة وكبيرة بالعمر يعني بتكون مجرد كومبارس يعني ماراح تترك العز اللي هي فيه حتى تكون كومبارس”.

يُشار إلى أن الفنانة البحرينية كانت قد أعلنت اعتزالها التمثيل في عام 2009 للتفرغ للحياة الزوجية بالرغم من الجماهيرية الكبيرة التي كانت تتمتع بها فترة اعتزالها.

وبعد إعلانها الاعتزال تزوجت من عبد الله بن سالم القاسمي وأنجبت منه 3 فتيات أطلقت عليهن أسماء، الزين والحلا والغلا.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *